الأمن التركي يعتقل إيرانيًّا كان يستعد لعملية تفجير في إسطنبول

ألقت فرق الأمن التركي في إسطنبول، اليوم الخميس 11 أغسطس 2022، القبض على شخص قالت إنه كان يستعد لتنفيذ عملية تفجير.

وقال وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو، عبر تويتر، إن “الشخص المذكور يدعى مهدي ميهجي”، ويحمل لقب “سيدو بوتان غيوير”، وألقي القبض عليه في عملية “ناجحة”، وفق وصفه.

ولفت صويلو إلى أن “ميهجي كان يحمل بطاقة شخصية مزورة، وعبر إلى تركيا من إيران بناءً على تعليمات من مراد قره يلان، أحد قياديي حزب العمال الكردستاني.

وقال الوزير التركي إن “ميهجي انضم إلى الحزب عام 2014، وكان ينتمي إلى ما يسمى بالقوات الخاصة، ويقدم تدريبات على التفجير بالقنابل، وجاء إلى إسطنبول لتنفيذ عملية أو الإشراف عليها”.

وخلال السنوات الماضية، نفذت القوات التركية عمليات مكثفة ضد المسلحين الأكراد الذين تدرجهم أنقرة على “قوائم الإرهاب”، في كل من العراق وسوريا، بحجة هجمات نفذتها عناصر “حزب العمال الكردستاني” الذي تحاربه تركيا على مدار أكثر من 3 عقود داخل البلاد وخارجها.

ربما يعجبك أيضا

العربية English