الإعلام الروسي يصف المحادثات مع بريطانيا بالفشل واستعراض العضلات

هالة عبدالرحمن

شنت وسائل الإعلام الروسية هجومًا لاذعًا ضد وزيرة الخارجية البريطانية ليز تروس، ووصفت زيارتها لموسكو  لبحث الأزمة الأوكرانية بأنها تمثل “الفشل الكامل”، وذكرت أن موسكو تجد أنه من الأسهل إجراء محادثات دبلوماسية مع كييف أكثر من لندن.

وكان الاجتماع بين تروس ونظيرها الروسي سيرجي لافروف، أمس الخميس، صعبًا وغير مثمر في نهاية المطاف، فسخر منها الوزير الروسي ووصفها بالصماء، ورفض مطالبها، واتهمها  بأنها تفتقر إلى المعرفة حول الجغرافيا الأساسية، وفقًا لـ“الإندبندنت”.

والتقت تروس، أول وزيرة خارجية بريطانية تزور موسكو منذ 4 سنوات، بلافروف لحث روسيا على سحب قواتها من الحدود الأوكرانية، مع التهديد بفرض “عقوبات شديدة” إذا غزت جارتها، واتهمها الإعلام الروسي بسياسة استعراض العضلات.

ربما يعجبك أيضا

العربية English