الإمارات تستعرض تجربتها في تخزين المياه المحلاة خلال اجتماع لـ«الوزاري العربي»

شريف العلماء، وكيل وزارة الطاقة الإماراتية لشؤون الطاقة والبترول

استعرضت الإمارات تجربتها الرائدة في مجال التخزين الصناعي للمياه المحلاة في الخزانات الجوفية والاسترجاع، وذلك خلال مشاركتها في اجتماع الدورة 14 للمجلس الوزاري العربي للمياه الذي انعقد في الأمانة العامة لجامعة الدول العربية بالعاصمة المصرية القاهرة.

وقال وكيل وزارة الطاقة والبنية التحتية لشؤون الطاقة والبترول المهندس شريف العلماء، خلال الاجتماع إن المياه واحدة من أهم القضايا ذات الأولوية في الإمارات نظرًا لوقوعها في منطقة جغرافية جافة، ما جعلها تعاني ندرة موارد المياه الطبيعية بالتوازي مع ارتفاع الطلب على المياه لأغراض التنمية الاجتماعية والاقتصادية، وفق ما نقلته وكالة الأنباء الإماراتية.

وأضاف: “بوصف المياه أولوية حكومية، أصدر مجلس الوزراء، يناير 2017، قرارًا بوضع أهداف التنمية المستدامة في صميم خطط التنمية الحكومية واستراتيجياتها وعملياتها على المستويين الاتحادي والمحلي، وجرى تأسيس اللجنة الوطنية لأهداف التنمية المستدامة من 15 جهة حكومية، اتفقت على تنفيذ خطة شاملة لأهداف التنمية، ومنها الهدف السادس المعني بالمياه”.

وأشار إلى أن وزارة الطاقة والبنية التحتية أعلنت استراتيجية الأمن المائي 2036، بالتنسيق والمشاركة مع جميع الهيئات والجهات المعنية بالمياه في الدولة، لتغطي عناصر سلسلة الإمداد المائي كافة، وفي إطار زمني مدته 20 عامًا، موضحًا أن الإمارات تمتلك العديد من المبادرات والمشاريع الابتكارية المتميزة القادرة على دعم مستهدفات الأمن المائي في الدولة.

ربما يعجبك أيضا

العربية English