الاتحاد الأوروبي يفتح تحقيقًا بشأن مشتريات الأجهزة الطبية الصينية

أحمد السيد

أطلق الاتحاد الأوروبي ، اليوم الأربعاء 24 إبريل 2024 تحقيقاً بشأن مشتريات الأجهزة الطبية من الصين، حيث يسعى إلى معالجة المخاوف التي تشير إلى أن سياسات بكين تحابي الموردين المحليين بشكل غير عادل، وفق بلومبرج.

سيركز التحقيق، الذي أفادت به “بلومبرج” للمرة الأولى الأسبوع الماضي، على جمع المعلومات من الشركات والدول الأعضاء وسيتعين الانتهاء منه في غضون تسعة أشهر، وإذا وجد الاتحاد الأوروبي أن هناك خللاً في نظام المعاملة بالمثل في أسواق المشتريات، فقد يقيد وصول الصين إلى أسواق الكتلة الأوروبية.

الأجهزة الطبية الصينية

تحمل مثل هذه الخطوة إمكانية تصاعد المخاطر في العلاقات بين الاتحاد الأوروبي والصين، بعد أن أطلق الاتحاد العام الماضي تحقيقاً لمكافحة الدعم في السيارات الكهربائية المصنوعة في الصين، وهو التحقيق الذي قد ينتج عنه فرض تعريفات جديدة بحلول يوليو المقبل.

كما يأتي التحقيق الحالي على خلفية ظهور شكوك حول استغلال بكين للدعم الشعبي الهائل للقطاعات الحيوية، واستراتيجية الأمن الاقتصادي الأوروبي الأوسع التي تسعى إلى تشديد ضوابط التصدير وفحص الاستثمار.

يشكل التحقيق بداية أولية لما يسمى بأداة المشتريات الدولية للاتحاد الأوروبي، وهو قانون صدر عام 2022 يهدف إلى تعزيز المعاملة بالمثل في الوصول إلى أسواق المشتريات العامة. وإذا أدى الحوار مع بكين إلى إجراءات تصحيحية ملموسة، فمن الممكن تعليق التحقيق في أي وقت.

 

ربما يعجبك أيضا