البنك المركزي المصري يحذر من التعامل بالعملات المشفرة

البنك المركزي المصري

حذر البنك المركزي المصري من التعامل بكل أنواع العملات الافتراضية المشفرة، حسب بيان أصدره اليوم الثلاثاء 13 سبتمبر 2022.

وأوضح المركزي في بيانه أن تلك العملات المشفرة ذات مخاطر عالية، منها على سبيل المثال لا الحصر تذبذب قيمتها بوتيرة عالية، واستخدامها في الجرائم المالية والقرصنة الإلكترونية، بالإضافة إلى أنها لا تصدر من البنك المركزي المصري.

ويحظر قانون البنك المركزي المصري والجهاز المصرفي، الصادر برقم 194 لسنة 2020، إصدار العملات المشفرة أو الاتجار فيها أو الترويج لها أو إنشاء أو تشغيل منصات لتداولها أو تنفيذ الأنشطة المتعلقة بها، ويعاقب من يخالف ذلك بالحبس وبغرامة لا تقل عن مليون جنيه ولا تجاوز 10 ملايين جنيه، أو بإحدى العقوبتين.

ربما يعجبك أيضا

العربية English