«أحجار الجوع» تحذر أوروبا من سنوات جفاف مقبلة

أحجار الجوع

تسببت التغيرات المناخية في ظهور ما يسمى بأحجار الجوع من تحت سطح الماء، وهي مكتوب عليها سر يحذر من الأيام المقبلة، فما هو هذا السر؟.


تسببت التغيرات المناخية في تزايد حدة الموجة الحارة التي تعرضت لها أوروبا، والتي نتج عنها تقلص مستوى الأنهار في جميع أنحاء القارة.

وكشف ذلك عن مفاجأة كانت مختبئة تحت المياه، ووفقًا لموقع بيزنس إنسايدر، فإن الجفاف الشديد الذي شهدته أوروبا كشف للسكان عن سر كان منحوتًا على الصخور الموجودة تحت المياه، وهي تحذير مباشر من السكان المحليين القدماء من صعوبة العقود المقبلة.

أحجار الجوع

تعرف الأحجار المكتشفة باسم أحجار الجوع، وهي موجودة منذ قرون، وكان أقرب ظهور لها في عام 2018 في جمهورية التشيك، بعدما انخفض مستوى أحد الأنهار المحلية بسبب الجفاف.

وقد أوضح السكان المحليون أن أحد الأحجار الذي يقع على ضفاف نهر إلبه، الذي يبدأ تدفقه في التشيك عابرًا إلى ألمانيا، يعود عمره إلى عام 1616، ومكتوب عليه بالألمانية Wenn du mich seehst, dann weine، ومعناها “إذا رأيتني فَابْكِ”.

سنوات المشقة

ذكرت دراسة أجراها مجموعة من الباحثين في دولة التشيك عام 2013 أن هذه النقوش كتبت على الأحجار خلال سنوات المشقة، ولذلك فهي تحذر من عواقب الجفاف.

وأكد الباحثون ارتفاع الأسعار خلال سنوات المشقة، بجانب ضعف إنتاج المحاصيل ونقص الغذاء، ما تسبب في المزيد من الجوع للفقراء، وقد تكرر هذا الأمر لعدة سنوات، ولذلك حذر منه الأجداد.

ربما يعجبك أيضا