الرئيس المصري يوجه بالتعاقد مع «دويتش بان» لإدارة القطار الكهربائي السريع

لقاء الرئيس المصري، اليوم مع رئيس مجلس الوزراء، الدكتور مصطفى مدبولي، ووزير النقل، الفريق كامل الوزير، بحضور رئيس مجلس إدارة شركة سكك حديد ألمانيا "دويتش بان"

الشركة الألمانية «دويتش بان» تُعد الأكبر في مجال شركات إدارة وتشغيل خطوط القطارات في أوروبا ويتبعها أكثر من 500 شركة فرعية في مجالات السكك الحديدية ذات الصلة بالقطارات الكهربائية.


شدد الرئيس المصري، عبدالفتاح السيسي، اليوم الاثنين 15 أغسطس 2022، على تقدير مصر للخبرة الألمانية في مجال نظم الإدارة والتشغيل التي تتسم بالحوكمة الدقيقة.

ووجه السيسي بالبدء الفوري في التعاقد مع شركة سكك حديد ألمانيا “دويتش بان” لتشغيل وادارة منظومة القطار الكهربائي السريع، والتركيز على الجانب التأهيلي للكوادر البشرية الفنية، بنقل ثقافة العمل الألمانية التي تتسم بالدقة والانضباط الشديد وجودة الإنتاج، بهدف صياغة وصقل شخصية الكوادر البشرية الفنية المصرية.

اقرأ أيضًا| الرئيس المصري يوجه بإنشاء أكبر مجمع للبولي إيثيلين في الشرق الأوسط

تشغيل وإدارة منظومة القطار الكهربائي السريع

جاء ذلك خلال لقاء الرئيس المصري، اليوم، رئيس مجلس الوزراء، الدكتور مصطفى مدبولي، ووزير النقل، الفريق كامل الوزير، بحضور رئيس مجلس إدارة شركة سكك حديد ألمانيا “دويتش بان”، نيكور بنوف، ورئيس مجلس إدارة شركة السويدي إليكتريك، المهندس أحمد السويدي، ورئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للأنفاق، اللواء شريف حسن.

وتناول اللقاء، وفقًا لما أورده المُتحدث باِسم رئاسة الجمهورية، السفير بسام راضي، عبر صفحته الرسمية على موقع “فيس بوك”، استعراض التعاون بين وزارة النقل وشركة سكك حديد ألمانيا “دويتش بان” لتشغيل وإدارة منظومة القطار الكهربائي السريع.

واستعرض الفريق كامل الوزير جهود الوزارة بهدف بلورة التعاقد بين الهيئة القومية للأنفاق والشركة الألمانية لإدارة وتشغيل شبكة القطار الكهربائي السريع في مصر بخطوطه الثلاث، والبالغ طولها ألفي كيلومتر، بالشراكة مع القطاع الخاص ممثلاً في شركة السويدي اليكتريك.

من جانبه، عبر رئيس الشركة الألمانية “دويتش بان” عن تشرفه بلقاء الرئيس السيسي، متطلعًا للتعاون مع وزارة النقل في إدارة وتشغيل منظومة القطار الكهربائي السريع، الجاري تنفيذه في مصر بخطوطه الثلاث. وأوضح أن الشركة ستؤهل وتدرب أيضًا المهندسين والفنيين المصريين، مشيدًا بحجم الإنجازات التنموية التي شهدتها الدولة المصرية خلال السنوات الأخيرة بقيادة الرئيس السيسي.

ربما يعجبك أيضا