رابطة الليجا تهاجم رئيس سان جيرمان وترفع شكوى ضده أمام اليويفا

الليجا تهاجم سان جيرمان والخليفي

قررت رابطة الدوري الإسباني رفع شكوى ضد فريق باريس سان جيرمان الفرنسي ورئيسه القطري، ناصر الخليفي، وذلك بعد إعلان التجديد لنجم هجومه كيليان مبابي حتى يونيو/حزيران 2025، بعد تقديمه عرضا خياليا يبلغ 600 مليون يورو خلال المواسم الثلاثة.

وكان ريال مدريد الإسباني قريبا من ضم مبابي، الذي رفض عدة عروض لتجديد التعاقد من جانب سان جيرمان، قبل أن تتغير الأوضاع في الساعات الأخيرة قبل المباراة الختامية للفريق الفرنسي في الدوري المحلي، والذي أعلن قبلها رئيس النادي عن تمديد تعاقد أحد أهم نجومه.

تيباس يهاجم سان جيرمان

نشر خافيير تيباس رئيس رابطة الليجا تغريدة بعد إعلان سان جيرمان التمديد لمبابي كتب فيها “ما سيفعله باريس سان جيرمان بعد التجديد لمبابي بأموال طائلة (ننتظر معرفة كيف ومن أين سيدفعها)، بعد أن سجل خسائر بقيمة 700 مليون يورو على مدار المواسم الماضية، ومع وصول سقف الرواتب الخاص به إلى 600 مليون يورو، سيعد سبة في جبين كرة القدم. الخليفي خطير على كرة القدم مثل دوري السوبر الأوروبي”.

وكان تيباس قد استبعد أن يواصل الفريق الفرنسي مناطحة ريال مدريد للحصول على خدمات مبابي، خاصة في ظل معاناته من خسائر كبيرة بعد الأزمة التي ضربت العالم بسبب جائحة فيروس كورونا، قبل ان تتغير الأوضاع في الساعات الأخيرة، وينجح سان جيرمان في الإبقاء على نجمه.

سبب تقديم رابطة الليجا شكوى ضد سان جيرمان

وأصدرت رابطة الليجا بيانا أكدت فيه عزمها على تقديم شكوى ضد سان جيرمان أمام الاتحاد الأوروبي لكرة القدم والسلطات الإدارية والنيابية في فرنسا والاتحاد الأوروبي، من أجل الدفاع عن النظام الاقتصادي لكرة القدم الأوربية واستقراره خلال الفترة المقبلة.

وأكدت الرابطة في الوقت ذاته أن البت في الشكوى المقدمة لن يكون له نتيجة على المدى القصير، وأن أي قرارات سيتم اتخاذها ستكون على مدى متوسط أو بعيد، ولكن البيان أكد في الوقت نفسه أن الرابطة ستتابع عن كثب تحركات سان جيرمان وكيف سيتحرك خلال الفترة المقبلة من أجل الالتزام بقواعد اللعب المالي النظيف.

ربما يعجبك أيضا