ليفاندوفيسكي يضغط على إدارة بايرن ميونخ للموافقة على رحيله إلى برشلونة 

على الرغم من أن عقد ليف مع بايرن يمتد حتى يونيو 2023 فإنه كرر في أكثر من مناسبة أنه يرغب في الرحيل عن الفريق في أقرب فرصة


ذكرت تقارير إعلامية ألمانية أن مهاجم بايرن ميونخ، البولندي روبرت ليفاندوفيسكي، يضغط على إدارة الفريق للموافقة على رحيله إلى صفوف برشلونة قبل بداية الموسم الجديد. 

وأشارت قناة “سبورت 1” الألمانية إلى أن الأمر قد يصل إلى تمرد اللاعب وامتناعه عن المشاركة في تحضيرات الموسم الجديد مع البايرن، وهو الأمر الذي قد يزيد من تعقيد الموقف وتوتر علاقته بقدر أكبر مع فريقه الحالي. 

ليفاندوفيسكي: مسيرتي مع بايرن انتهت 

على الرغم من أن عقد ليف مع بايرن ميونخ يمتد حتى يونيو 2023، فإنه كرر في أكثر من مناسبة أنه يرغب في الرحيل عن الفريق في أقرب فرصة، متمنيًا من الإدارة أن تسهل الأمور، وتفتح له باب الرحيل. 

وقال ليفاندوفيسكي خلال تواجده بمعسكر منتخب بولندا للمشاركة في دوري الأمم الأوروبية: “حقبتي مع بايرن ميونخ انتهت، لا أرى أي احتمال لمواصلة المسيرة مع الفريق.. الحل الأفضل سيكون رحيلي، وأتمنى ألا يجبروني على البقاء”. 

ضغط من الطرفين 

يواصل النجم البولندي ضغطه خلال الفترة الماضية في محاولة لإجبار الإدارة على تسهيل رحيله، في ظل وجود رغبة لضمه من عدة فرق، على رأسها برشلونة الإسباني الذي يحتاج لدعم صفوفه بمهاجم جديد إلى جانب الجابوني، بيير إيمريك أوباميانج. 

وقوبل ضغط ليفاندوفيسكي برد حاسم من رئيس بايرن ميونخ الحالي، هربرت هاينر، الذي أكد أن اللاعب لديه عقد يمتد حتى 2023، وعليه احترام شروط عقده، وأنه مستمر مع الفريق حتى نهاية عقده، ولا يفكر الفريق في الاستماع لأي عروض بشأن ضمه.

برشلونة يضع ليفاندوفيسكي أولوية 

وفي ظل الأزمة الدائرة بين المهاجم البولندي وناديه الحالي، ما زال برشلونة ينتظر القرار النهائي، ويعتبر اللاعب أولوية بالنسبة له في موسم الانتقالات الحالية، إلا أن الوضع الحالي يجعل مهمة الفريق الكتالوني صعبة. 

ويحضر النادي الإسباني ما بين 45 إلى 50 مليون يورو من أجل محاولة التعاقد مع ليفاندوفيسكي، حال موافقة بايرن على رحيله قبل نهاية عقده، خصوصًا أن دخول الفريق في مفاوضات مع اللاعب دون موافقة ناديه قد تعرضه لمشاكل قانونية. 

ربما يعجبك أيضا