السيارات الفاخرة تحقق مبيعات قياسية رغم التضخم

أظهر تقرير نقله موقع قناة “العربية”، اليوم الأحد 7 أغسطس 2022، أن سوق السيارات الفاخرة باتت تتمتع بالحصانة ضد اضطرابات سلاسل التوريد، وأزمة الرقائق الإلكترونية، وكذلك تبعات التضخم وتراجع الإنفاق.

واستشهد التقرير بحصانة سوق السيارات الفاخرة ضد اضطرابات سلاسل التوريد بمبيعات السيارات الفاخرة التي سجلت أرقامًا قياسية هذا العام، وكأنها في معزل عما يحدث في العالم.

ووفق التقرير، حقق صانع السيارات الفاخرة الإيطالي “فيراري” أرباحًا قياسية بـ255.5 مليون دولار للربع الثاني من العام الحالي، بارتفاع 22% عن الفترة نفسها من العام السابق، وسجل طراز Ferrari Portofino M وطرازات F8 أكبر زيادة في المبيعات.

وسجلت بنتلي البريطانية أيضًا نتائج قياسية في النصف الأول للعام ككل، وتجاوزت أرباحها التشغيلية 405 ملايين دولار، بارتفاع 124% عن الفترة نفسها من العام السابق، في حين ارتفعت الإيرادات لكل سيارة من 190 إلى 217 ألف دولار أيضًا بمساهمة كبيرة من الميزات المخصصة. وتخطط بنتلي موتورز لاستثمار 3.4 مليار دولار لإنتاج سيارة فاخرة كهربائية بالكامل، بحلول 2030.

وسجلت لامبورجيني أيضًا رقمًا قياسيًّا جديدًا، واختتمت أفضل 6 أشهر لها على الإطلاق من حيث المبيعات والربحية، وتم تسليم 5090 سيارة عالمياً في النصف الأول من هذا العام، بارتفاع 5٪ عن الفترة نفسها من العام السابق.

وارتفعت الأرباح التشغيلية بنسبة 70% إلى نحو 433 مليون دولار، بدعم من ارتفاع الطلب، والميزات المخصصة، والاستفادة من حركة أسعار الصرف.

 

ربما يعجبك أيضا