الصليب الأحمر يطالب بتنحية الاعتراضات على طالبان واستئناف المساعدات لأفغانستان

تحتفل حركة طالبان اليوم بالذكرى السنوية الأولى لعودتها إلى السلطة في أفغانستان وهو عام شهد أزمة إنسانية عميقة.


دعت اللجنة الدولية للصليب الأحمر الدول والمنظمات المانحة، اليوم الاثنين 15 أغسطس 2022، لاستئناف تدفق المساعدات إلى مؤسسات الدولة الأفغانية لتخفيف وضع إنساني “لا يحتمل” هناك.

وطالبت المنظمة المانحين بتنحية اعتراضاتهم السياسية على حركة طالبان جانبًا، والبدء في إرسال المساعدات في ظل ما يعانيه الشعب الأفغاني من فقر وجفاف وسوء تغذية.

اقرأ أيضًا| المدارس السرية.. سلاح الأفغانيات الناعم في وجه «طالبان»

اقرأ أيضًا| أشرف غني لـ«سي إن إن»: هروبي حرم طالبان من متعة «إذلال رئيس أفغاني»

اقرأ أيضًا| هكذا مظاهر الحياة في أفغانستان منذ عودة طالبان إلى الحكم «صور»

نصف السكان يعتمدون على المساعدات الإنسانية

يعتمد قرابة نصف سكان أفغانستان الذين يبلغ عددهم 40 مليون نسمة، على المساعدات الإنسانية للإبقاء على حياتهم.

وتعد اللجنة الدولية للصليب الأحمر واحدة من المنظمات التي تقدم مساعدات للمحتاجين الأفغان، بعد أن أوقف المانحون فجأة تمويل كابول، ردًا على استيلاء حركة طالبان على السلطة، وسط مخاوف بشأن مدى احترام حكام أفغانستان الجدد لحقوق النساء، ومخاوف من انتهاك العقوبات المفروضة على الحركة.

ربما يعجبك أيضا