«العالمية القابضة» تتوقع زيادة نشاطها الاستحواذي

قال الرئيس التنفيذي للشركة العالمية القابضة في أبوظبي، سيد بصر شعيب، اليوم الأربعاء 10 أغسطس 2022، إن الشركة تتوقع زيادة نشاطها الاستحواذي بما يشمل الهند وتركيا، في حال خلق اضطراب السوق العالمية “سوق للمشترين”.

وبحسب موقع “البيان”، أضاف شعيب أن الشركة العالمية القابضة هي الأعلى قيمة سوقية في بورصة أبوظبي بنحو 167 مليار دولار، وتستهدف حاليًّا الشركات المدرجة في أسواق النمو، مشيرًا إلى أنها تبحث أيضًا في أمريكا الجنوبية وإندونيسيا.

وأوضح أن سوق الملكية العامة صححت نفسها بالفعل في بعض الأصول، مشيرًا إلى أنه لا يزال من الصعب التفاوض مع المالكين، لكن في المجال الخاص، لأنهم لا يزالون يعيشون في عالم عمره عام، كانت التقييمات فيه مرتفعة للغاية، وبالتالي فهي ليست سوقًا للبائعين، إنها سوق للمشترين الآن.

ونفذ التكتل، الذي يعمل في قطاعات متنوعة تشمل الرعاية الصحية والعقارات وتكنولوجيا المعلومات والمرافق، 70 عملية استحواذ بقيمة إجمالية قدرها 10 مليارات درهم، أي نحو 2.72 مليار دولار، خلال العام الحالي. وتشمل أبرز صفقات الشركة استثمار 7.3 مليارات درهم، أي نحو 1.9 مليار دولار، في 3 من شركات “جوتام أداني” الهندية في مايو.

وقال شعيب إن ارتفاع أسعار الفائدة وتوقعات حدوث ركود عالمي جعل الشركة أكثر انتقائية، لأن التقييمات في الأسواق الخاصة لا تعكس الأوضاع الحالية للسوق. وأضاف إن الشركة تسعى إلى عمليات استحواذ كبيرة، وليس صفقات أصغر، لتعزيز أرباحها الإجمالية، لكنه لم يشر إلى حجم تلك العمليات.

وأعلنت الشركة، الاثنين الماضي، ارتفاع صافي ربحها للنصف الأول من العام 137% على أساس سنوي، إلى 10.35 مليارات درهم، أي 2.82 مليار دولار، وارتفع سهم الشركة أكثر من 120% منذ بداية العام ليجري تداوله عند 348 درهمًا للسهم، أي 94.7 دولار.

ربما يعجبك أيضا