كيف تغتنم يوم عرفة؟

محمد عبدالله

تزود بالطاعات في يوم عرفة من صلاة وذكر وقراءة قرآن وصدقة ودعاء وصلة أرحام،ولا تنس صيامه ففيه كفارة عام مضى وعام آتٍ.


آخر تحديث يوليو 5, 2022 02:02 م

يوم عرفة هو التاسع من شهر ذي الحجة له فضله ومكانته، فهو يوم من أيام الأشهر الحرم، كما أنه من أيام العشر المعروفة بفضلها ومكانتها بين المسلمين، ويزيده فضلا  هذا العام أنه يوافق يوم الجمعة.

وفي فضل يوم عرفة روى جابر بن عبدالله، رضي الله عنه، عن النبي ﷺ قال: “أفضل الأيام يوم عرفة” أورده ابن حبان. وقد أقسم به الله، عز وجل، في محكم التنزيل  في قوله في سورة البروج: {وَشَاهِدٍ وَمَشْهُودٍ} فهو اليوم المشهود.

صوم عرفة

الصيام من أفضل الأعمال وأعظمها أجرًا، وإذا وافق أفضل أيام الدنيا تضاعف أجره وتعاظم شأنه. فمن قوي على الصيام في عشر ذي الحجة فلا يفرط فيه. قال أبوأمامة: يا رسول الله، مرني بأمر ينفعني الله به، قال: “عليك بالصوم، فإنه لا مثل له” أو “لا عدل له”. رواه النسائي.

وثبت عن أبي قتادة قال: سئل رسول الله ﷺ عن صوم يوم عرفة، فقال: “يُكَفِّرُ السَّنَةَ الْمَاضِيَةَ وَالْبَاقِيَةَ”. أخرجه مسلم، وفى الحديث: “مَا مِنْ يَوْمٍ أَكْثَرَ مِنْ أَنْ يُعْتِقَ اللهُ فِيهِ عَبْدًا مِنَ النَّارِ مِنْ يَوْمِ عَرَفَةَ”. رواه مسلم.

فضل الذكر

من رحمة الله أنه لما جعل عشر ذي الحجة أفضل الأيام فضل الذكر فيها لسهولته، حتى ينال الأجر كل راغب ولا يحرم منه إلا من يستحق الحرمان.

عن ابن عمر، رضي الله عنهما، قال: قال رسول الله ﷺ: “ما من أيام أعظم عند الله سبحانه، ولا أحب إليه العمل فيهن، من هذه الأيام العشر، فأكثروا فيهن من التهليل، والتكبير، والتحميد”. رواه الطبراني في المعجم الكبير.

صلة الرحم

لا تدخل في معارك مع أرحامك وأقاربك، فهذه المعارك المنتصر فيها مهزوم، ثم يتوارث هذه الهزيمة الأبناء والأحفاد، لذلك أحسن إليهم، ثم تجاهل ما يزعجك وإن أذاقوك مرارة إساءتهم، فإن الدنيا لا تدوم لأحد، والفائز من يغادر هذه الدنيا والجميع يذكره بالخير.

عن عائشة، رضي الله عنها، عن النبي ﷺ أنه قال: “الرحم متعلقة بالعرش تقول: من وصلني وصله الله، ومن قطعني قطعه الله”. رواه مسلم. وقد استجاب الله، سبحانه وتعالى، لها، لها فمن وصل أرحامه وصله الله بالخير والإحسان، ومن قطع رحمه فهو مقطوع عن الله.

برنامج مقترح

يبدأ الاستعداد ليوم عرفة بالنوم مبكرًا والاستيقاظ قبل الفجر والصلاة في جوف الليل، والإكثار من الاستغفار والتوبة والاستعانة بالله، سبحانه وتعالى، وطلب العون وسؤاله السداد والتوفيق والقبول. كذلك يستحب السحور واستحضار نية الصيام بأن تحتسب على الله أن يكفر عنك ذنوب السنة الماضية والسنة الباقية. فضلًا عن قراءة القرآن والاهتمام بأداء الفرائض في وقتها والحرص على أذكار الصباح والمساء.

يستحب أيضًا ذكر الله بعد صلاة الفجر حتى شروق الشمس، ثم صلاة ركعتين فإن لهما “أجر حجة وعمرة تامة تامة تامة”، وصلاة ركعتي الضحى. كذلك لا تنس الصدقة في هذا اليوم الفضيل بالمال والكلمة الطيبة والابتسامة وإفطار الصائمين. فضلًا عن الدعاء لقول النبي ﷺ: ” أفضل الدعاء دعاء يوم عرفة”.

ربما يعجبك أيضا