بعد جائزة «إنجاز العمر».. لبلبة تروي أهم محطات مسيرتها الفنية

أقام مهرجان القاهرة السينمائي جلسة حوارية للنجمة المصرية لبلبة، الحاصلة على جائزة الهرم الذهبي لإنجاز العمر في الدورة الـ44.. ما أبرز ما جاء فيها؟


عقدت إدارة مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، اليوم الأربعاء 16 نوفمبر 2022، ندوة تكريمية للفنانة لبلبة عن جائزتها في حفل افتتاح دورته 44.

وتحدثت لبلبة عن مشوارها الفني الطويل، الذي بدأ في سن الثالثة، واكتشفتها فيه والدتها، بعد أن رأت قدرتها في التقليد والغناء، وفي سن الخامسة شاركت في مسابقة لاكتشاف مواهب الكبار، وخطفت الأنظار بأدائها الاستعراضي.

رحلة 70 عامًا بدأت بتقليد العمة

أضافت لبلبة أنه في تلك المسابقة رآها الراحلان سعود الإبياري ونيازي مصطفى، وقرر الأخير انتقالها من الإسكندرية إلى القاهرة للعمل في السينما.

وبدأت لبلبة رحلتها الفنية من فيلم “حبيبتي سوسو”  عام 1951  على أن تحتفظ  باسمها “نونيا”، ولقبها بلبلة كون حركتها الاستعراضية تتشابه مع شجر اللبلب، وهو الاسم الذي استمر معها لأكثر من 70 عامًا.

أنور وجدي رسم أول خطواتي في الفن

315869540 567866602008882 7629092040727768150 n

لبلبة

استكملت لبلبة سرد محطات حياتها، واكتشافها من قِبل الفنان أنور وجدي، وهي مرحلة أخرى في طريقها. واتفق وجدي مع والدة لبلبة على الانتقال إلى القاهرة، والاستقرار بجوار صانعي السينما، كي تنضج الطفلة فنيًا، وحينها قدمها لحسن الصيفي، الذي دربها على أول فيلم لهما، قبل الشروع في تمثيله بـ6 أشهر.

مشوار لبلبلة الممتد لأكثر من 74 عامًا كان كالقطار، مر بمحطات عدة، لعل أهما قرار والدتها بالاستمرار في السينما في المراحل السنية كافة، ولم تتوقف في أي منها حتى لا ينساها الجمهور، وفي سن 13 عامًا، قدمت فيلمي “النغم الحزين”، و”قاضي الغرام”، رغم رفضها إلا أن والدتها كانت صاحبة القرار الأول.

المخرج له الدور الأول في صناعة الممثل

تروي لبلبة أنها محظوظة بالمشاركة في 88 فيلمًا سينمائيًّا، تحت إشراف أعظم المخرجين، أبرزهم حسن الإمام، وعاطف سالم، وحسام الدين مصطفى، وسمير سيف، وعاطف الطيب، ويوسف شاهين.

ومن المحطات المهمة أيضًا، اختيارها المشاركة في فيلم “مولد يا دنيا” الذي ساهم في خروجها من إطار الكوميديا، وبدأت في تقديم الأدوار الجادة، ليختارها المخرج حسين الإمام، بعد أن شاهد رقصها أمام وردة في فيلم “حكايتي مع الزمان”، في حين كانت الانطلاقة الحقيقية بفيلم “في الصيف لازم نحب”، من إنتاج ماجدة الخطيب.

عادل إمام صاحب الرصيد الكبير

رُشحت لبلبة للبطولة الأولى في مشوارها بفيلم “خلي بالك من جيرانك” مع عادل إمام، وكانت محظوظة لأن نجمة أخرى رفضته لمشاهد وصفتها بالجريئة، واستمرت في تحقيق النجاحات مع عادل إمام بأفلام منها “البعض يذهب للمأذون مرتين”، و”عصابة حمادة وتوتو”، و”احترس من الخط”، و”عريس من جهة أمنية” وغيرها.

315872725 567868432008699 7225917647005225421 n

وأضافت أنه بعد ذلك، جاء حسن الإمام، واختارها في فيلم “الشيطانة التي أحبتني”، وهو من وظفها لتقديم أدوار غير كوميدية، وكان بوابة لدخولها أفلامًا كبيرة وجادة، مثل “لهيب الانتقام” مع نور الشريف، و”ضد الحكومة” مع أحمد زكي.

وعن العمل مع عاطف الطيب، قالت وهي تدمع على رحيله: وأنا بمثل في ضد الحكومة كنت بنقفذ كلامه بالمللي، وما فيش مرة يقولي برافو او كويسة زي باقي مخرجين الكوميدي، وحكيت لأمي قالتالي اتصلي به، رد وقالها مش بقول انقلي على اللى بعده، يبقى انت عملتيه، زي ما انا عاوز”.

ليلة ساخنة.. نقطة تحول

تروي لبلبة أنها في يوم عرض “ضد الحكومة” أصيبت بالإحباط، لحذف 3 مشاهد رئيسة لها، واكتشفت بعدها أن لولا حذفها، لمنعت الرقابة الفنية عرض الفيلم، مشيرة إلى أن المخرج عاطف الطيب وعدها بالتعويض في عمل آخر.

وأكملت: “في أحد مرات حضوري مهرجان كان، أخبرني رفيق الصبان أن لديه فكرة فيلم سينال بها جوائز كبرى في العديد من المهرجانات، وكل سنة كانت تسأله عنها، ويؤجل، وبعد 4 أعوام عرضها على عاطف الطيب، وتحمس لها كثيرًا، ومن هنا بدأ أهم فيلم في مسيرتها “ليلة ساخنة”، الذي عمل على كتابته بشير الديك، بعد سفر رفيق الصبان إلى أمريكا.

وقالت باكية: “أخذت جائزة أحسن ممثلة في مهرجانات كثيرة، كما وعدني عاطف الطيب، لكنه رحل ولم يحضر نجاح الفيلم”، وبسبب لعبها دور فتاة ليل رُشحت لعمل ذات الشخصية، لكن بطابع مكروه في فيلم “جنة الشياطين”، مع محمود حميدة، وهو أول أعمال الإنتاج له.

ربما يعجبك أيضا