«تقنية مطوَّرة».. ماذا يفعل روبوت الدردشة ChatGPT؟

«تقنية-مطورة»..-ماذا-يفعل-روبوت-الدردشة-ChatGPT-؟

نظرًا لما يحتويه من قاعدة بيانات مهولة، فضلًا عن قدرته على تحليل هذه البيانات بما يضمن إجابات مفصلة عن أسئلة المستخدمين، أحدث روبوت "جي بي تي" القائم على الذكاء الاصطناعي، ضجة كبيرة، وفقًا لصحيفة تليجراف البريطانية.


جي بي تي ChatGPT، واحد من التقنيات التي أحدثت ضجة في الفتر الأخيرة، في عالم التكنولوجيا والذكاء الاصطناعي.

وتصدر روبوت “جي بي تي” القائم على الذكاء الاصطناعي، مؤخرًا حديث وسائل التواصل الاجتماعي، لقدرته الفائقة على الكتابة والاستجابة السريعة لردود المستخدمين، وفق صحيفة تليجراف البريطانية.

ما روبوت الدردشة ChatGPT؟

روبوت الدردشة ChatGPT هو نموذج تقني مطور لغويًّا، فيرد على أسئلة المستخدمين من خلال المصادر المتاحة عبر الإنترنت، ويجيب عما يطرح عليه من أسئلة بتفصيل ودقة، ويكمن استخدام النموذج التجريبي للجميع مجانًا، لأنه في مرحلة البحث وجمع الملاحظات والبيانات، وليس متاحًا في جميع الدول.

نموذج تجريبي

جرى إطلاق روبوت المحادثة ChatGPT بواسطة شركة Open AI الأمريكية في 30 نوفمبر 2022، كنموذج تجريبي فقط، ودربت الشركة روبوت الدردشة ChatGPT باستخدام كميات هائلة من المعلومات المتاحة على الإنترنت والمصادر العامة الأخرى.

ودربته كذلك على الحوارات والمحادثات بين الأشخاص، ليكون قادرًا على إنشاء إجابات تشبه الإجابات البشرية، عن طريق استخدام خوارزميات التعلم، والتي بدورها تحلل كميات كبيرة من البيانات، فيعمل بطريقة مشابهة للدماغ البشرية، وفقًا للموقع الأمريكى The verge.

مزيا عديدة

تقنية ثورية في عالم التكنولوجيا، فيعمل بمعالجة أكواد البرمجة في أي موقع إليكتروني، وقراءة الكتب، بالإضافة إلى معالجة الصور ومقاطع الفيديو، وكتابة المقالات، وحتى قراءة الروشتات الطبية، ويعطي من خلالها نصائح للمستخدم.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة Open AI سام التمان، على حسابه الرسمي بموقع التدوينات القصيرة، تويتر: “جرى إطلاق ChatGPT يوم الأربعاء، واليوم أكثر من مليون مستخدم استخدموه خلال أسبوع واحد من إطلاقه”.

ChatGPT

ChatGPT

 

وأما الملياردير الأمريكي ومالك منصة تويتر، إيلون ماسك، فقد غرد معبرًا عن اندهاشه بالتقنية الجديدة قائلًا: “متطور بطريقة مخيفة، ونحن صرنا نقترب من ذكاء اصطناعي سوف يسيطر علينا”.

عملاق محركات البحث في خطر

وفقًا لآخر الأخبار والتقارير التي نشرت في موقع ذا فيرج الأمريكي، بدأت شركة مايكروسوفت بالتعاون مع متصفح بينج Bing، في دمج نسخة من نموذج الذكاء الاصطناعي GPT، ودمجها في برامج مايكروسوفت أوفيس، سواء في Word أو PowerPoint و Outlook.

وقد استخدمت Microsoft التقنية المذهلة، التي أطلقتها مؤسسة Open AI الأمريكية، لتحسين سياسات عمل Outlook، حتى يتمكن المستخدمون من العثور على ما يبحثون عنه، دون الحاجة إلى البحث عن الكلمات الرئيسة في محرك البحث جوجل.

ربما يعجبك أيضا

العربية English