تمويلات مليارية من البنك الدولي لمواجهة التغير المناخي  

البنك الدولي

يعمل البنك الدولي على دعم مجهودات الهند لإطلاق أول سندات خضراء، ومن المتوقع أن تستخدم عائداتها لتمويل الاستثمارات فى البنية التحتية الفترة المقبلة.


قدم البنك الدولي خلال العام الحالي 2022، تمويلات كبيرة، لمواجهة التغيرات المناخية التي أثرت في القطاعات الاقتصادية لعدد كبير من دول العالم.

وبلغت قيمة القروض التي منحها البنك ومؤسساته التابعة هذا العام، نحو 31 مليارًا و700 مليون دولار، وارتفع حجم تمويل أنشطة التكيف مع التغيرات المناخية، عبر المؤسسة الدولية للتنمية والبنك الدولي للإنشاء والتعمير، إلى 12 مليارًا و900 مليون دولار، وهو مستوى قياسي.

 700 مليون دولار لدعم قطاع الزراعة بنيجيريا

حدث ضغط كبير على الموارد المائية في نيحيريا نتيجة التغيرات المناخية، ما أدى إلى زيادة وتيرة موجات الجفاف، وأثر في النمو الاقتصادي وأفقد البلاد 30% من الناتج المحلي الإجمالي بحلول عام 2050. وقدم البنك الدولي 700 مليون دولار، لتعزيز قدرة قطاع الزراعة على تحمل تغير المناخ، ولوضع 20 خطة لإدارة مصارف المياه بشمال نيجيريا.

وتوجد خطة من 4 مراحل، تهدف إلى التعامل مع التغيرات المناخية، وتشمل المرحلة الأولى إدارة الأراضي الجافة، والمرحلة الثانية محاولة تكييف المجتمع مع التغيرات المناخية، أما المرحلة الثالثة فتشمل تحسين إدارة الموارد الطبيعية، وتتضمن المرحلة الرابعة إتاحة آلية التمويل السريع للمقترضين لتوفير الأموال اللازمة لمواجهة الأزمات الشديدة.

دعم الاقتصاد الأخضر بالهند

تهدد تغيرات المناخ استقرار النظام المالي في دولة الهند، ما قد يكبد الشركات الصغيرة ومتناهية الصغر والمتوسطة، خسائر مالية بالغة، بالإضافة إلى الأضرار الجسيمة التي تلحق بالبنية التحتية. ويعمل البنك الدولي على دعم مجهودات الهند لإطلاق أول سنداتها السيادية الخضراء.

ومن المتوقع أن تستخدم عائداتها لتمويل الاستثمارات في البنية التحتية، وتعزيز عمليات الإفصاح بشأن المعايير البيئية والاجتماعية والمتعلقة بالحوكمة للشركات المسجلة في البورصة، وتطوير سوق محلية للاقتصاد منخفض الانبعاثات الكربونية، حفاظًا على البيئة.

دعم الاقتصاد الأزرق في رومانيا وتايلاند

قدمت مؤسسة التمويل الدولية، التابعة للبنك الدولي، والمعنية بالتعامل مع القطاع الخاص، قرضًا هو  الأول من نوعه لأوروبا الوسطى والشرقية، بقيمة 100 مليون يورو، أي 101.5 مليون دولار، إلى بنك “ترانسلفانيا إس إيه”، ما مكنه من المساعدة في توسيع نطاق فرص الحصول على المياه وتحسين معالجة مياه الصرف في رومانيا.

وقد منحت المؤسسة قرضًا آخر بقيمة 50 مليون دولار، لبنك TMBThanachart في تايلاند، لإصدار سندات زرقاء، وهي تهدف إلى حماية المحيطات والمجاري المائية، ومواصلة الحد من الانبعاثات الكربونية، ما يجعلها وسيلة آمنة على الطبيعة، فهي تحافظ على مواردها من التلوث.

محطة الطاقة الشمسية بملاوي

محطة الطاقة الشمسية بملاوي

محطة للطاقة الشمسية في مالاوي

أصدرت الوكالة الدولية لضمان الاستثمار التابعة لمجموعة البنك الدولي، ضمانات بقيمة 24 مليون دولار للاستثمار في محطة جديدة لتوليد الطاقة الشمسية، بقدرة 20 ميجاوات. وتضم المحطة نظامًا لتخزين الطاقة بالبطاريات وهو الأول في مالاوي. وتعاني مالاوي تدني معدلات الحصول على الكهرباء، وهي من الأقل في العالم.

ويعتمد معظم قدرات التوليد الحالية في دولة مالاوي على الطاقة الكهرومائية، ما يعرض البلاد لآثار تغير المناخ ويؤدي إلى انقطاعات متكررة وطويلة في الكهرباء، بالإضافة إلى أن زيادة الطلب على الكهرباء تجبر البعض على الاعتماد على المولدات باهظة التكلفة والملوثة للبيئة.

ربما يعجبك أيضا

العربية English