بطل سلسلة «سبايدرمان» يعتزل مواقع التواصل الاجتماعي ويكشف عن السبب

توم هولاند

أعلن بطل سلسلة سبايدر مان توم هولاند اعتزاله لمواقع التواصل الاجتماعي حفاظًا على صحته العقلية، فما هي التفاصيل؟.


أعلن بطل سلسلة سبايدر مان الشهيرة، الممثل البريطاني توم هولاند، عن ابتعاده عن مواقع التواصل الاجتماعي حفاظًا على صحته العقلية، رغم حصوله على ملايين المتابعات بعد الشهرة الكبيرة التي اكتسبها لأدائه شخصية الكوميكس الشهيرة.

وأعرب هولاند عبر فيديو وضعه على صفحته الشخصية على إنستاجرام، عن شعوره بأن مواقع التواصل الاجتماعي أثرت في صحته العقلية سلبًا، ولذلك فهو مضطر إلى الحصول على راحة منها.

شعور بالإحباط

أشار هولاند الذي يبلغ عدد متابعيه 67 مليونًا على إنستاجرام، وأكثر من 7 ملايين متابع على “تويتر”، إلى أنه يشعر بالإحباط بسبب التعليقات التي كتبت عنه على مواقع التواصل الاجتماعي، ما سيضطره إلى حذف التطبيقين لفترة للحصول على راحة من هذا الإرهاق الذهني.

وسلط هولاند الضوء على مؤسسة Stem4، وهي مؤسسة خيرية للصحة العقلية للمراهقين بالمملكة المتحدة، ويرعاها هولاند، طالبًا من متابعيه أن يشاركوا المؤسسة مع متابعيهم، كي يصل أثرها إلى العديد من المراهقين الذين قد يكونون في حاجة إليها.

وصمة عار

نوه هولاند بأن البعض يعتبر طلب المساعدة للحفاظ على الصحة العقلية وصمة عار، مشددًا على أن طلب المساعدة للاهتمام بالصحة العقلية هو أمر يسهل قوله ويصعب فعله.

وعلق عديد من الناس على إعلان هولاند اعتزاله لمواقع التواصل الاجتماعي، وكان أبرزهم المغني الأمريكي جاستن بيبر، الذي قال له: “أحبك يا رجل”.

 

ربما يعجبك أيضا