الكونجرس يمنع إحالة طائرات «إف-22» إلى التقاعد.. ما الأسباب؟

آية سيد
طائرات إف-22 الأمريكية

رفضت لجنة القوات المسلحة في مجلس النواب الأمريكي خطط القوات الجوية لإحالة طائرات إف-22 إلى التقاعد.


آخر تحديث يونيو 23, 2022 01:48 م

عارضت لجنة القوات المسلحة في مجلس النواب الأمريكي خطط القوات الجوية للتخلص من مقاتلات إف-22 رابتور القديمة.

وكانت القوات الجوية الأمريكية تخطط لإحالة 33 طائرة من طراز إف-22 رابتور إلى التقاعد، ولكن لجنة القوات المسلحة كلّفت القوات بصيانة الأسطول بالكامل، وتحديث الطائرات القديمة في نسختها من قانون إقرار الدفاع الوطني 2023، وفق ما أوردت مجلة أير فورس ماجازين.

طائرات إف-22

طائرة إف-22

أسباب إحالة إف-22 للتقاعد

ذكر تقرير للمجلة أن القوات الجوية الأمريكية سعت إلى إحالة طائرات إف-22 رابتور القديمة إلى التقاعد، وهي مصنفة حاليًا للاستخدام في التدريب فقط، لأن صيانتها باهظة التكلفة،وتصبح غير مطابقة للإصدارات المقاتلة الأحدث على نحو متزايد، ما يحدّ من قيمتها كمنصات تدريب.

وقال مسؤولو القوات الجوية إن تكلفة تحديث تلك الطائرات تصل إلى مليار دولار تقريبًا. وبحسب تقرير لموقع ذا درايف الأمريكي، رأت القوات الجوية أنه من الأفضل إنفاق تلك الأموال على تحديث قوة طائرات رابتور للخطوط الأمامية، ومقاتلات “إف-35 أيه الشبح”، وعلى التطوير المتواصل لبرنامج السيادة الجوية للجيل المقبل.

خطط لجنة القوات المسلحة للطائرات

بحسب الوثيقة الصادرة عن لجنة القوات المسلحة في مجلس النواب في 20 يونيو الحالي، فإن قانون إقرار الدفاع الوطني للسنة المالية 2023 لن يمنع خطط إحالة الطائرة للتقاعد وحسب، بل يوجه القوات الجوية إلى تحديث قدرات كل طائرات إف-22 إلى إمكانات “بلوك 30/35” من حيث أنظمة المهام، وأجهزة الاستشعار، وقدرات توظيف الأسلحة.

وجاء في الوثيقة “هذا القسم سيتطلب من سكرتير القوات الجوية صيانة الحد الأدنى من طائرات إف-22 ذات القدرات على التفوق الجوي في المهام لتلبية متطلبات التدريب، والاختبار، والثبات التشغيلي، والطوارئ للقوات الجوية المقاتلة”.

موقف لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ

لفت موقع ذا درايف إلى أن لجنة القوات المسلحة في مجلس النواب تحذو حذو نظيرتها في مجلس الشيوخ. ودعت وثيقة لجنة الشيوخ إلى سن تشريع يمنع تقاعد طائرة “إف-22 بلوك 20” حتى تقديم خطة كتابية مفصلة لتدريب أطقم إف-22 الجوية، مع تجنب أي إضعاف لجاهزيتها أو تخفيض في قدرتها القتالية.

ونقلت “أير فورس ماجازين” عن أحد أعضاء مجلس النواب أن “التأكد من أن كل طائرات إف-22 تتمتع بالقدرة القتالية هو وجهة نظر اللجنة من الحزبين وبإجماع الآراء. ويشمل مشروع القانون استثناءات تسمح لسكرتير القوات الجوية بإحالة طائرات إف-22 إلى التقاعد، والتراجع عن الحد الأدنى إلى 186 مقاتلة إذا أصبحت أي طائرة غير قادرة على أداء المهام، وأصبح إصلاحها غير مجدٍ اقتصاديًّا” .

طائرات إف-22

طائرات إف-22

أهمية طائرات إف-22

بحسب موقع ذا درايف، تزداد أهمية طائرة إف-22 للقوات الجوية الأمريكية التي تسعى إلى تطوير تكنولوجيات حديثة. ولفت التقرير إلى أن وثائق طلب ميزانية البنتاجون للسنة المالية 2023 تكشف أنه يجري اختبار التكنولوجيا على طائرات إف-22 قبل استخدامها في البرنامج، مع وجود إمكانية لعودة هذه التطورات إلى إف-22.

ولكن طائرات إف-22 تواجه مشكلات تتعلق بالتوافر، ومعدلات “القدرة على أداء المهام“، ومخاطر الاستمرارية، حسب تقرير مكتب محاسبة الحكومة الأمريكية. وأشار موقع ذا درايف إلى تهديدات من تطوير الصين طائرات مقاتلة من الجيل 5، بجانب تحديث طائراتها من الجيل 4. وتطور روسيا طائرات مقاتلة متطورة، بخلاف طائرة “سو-57” المقاتلة.

تقاعد طائرات أخرى

أفادت مجلة أير فورس ماجازين أن مشرعي مجلس النواب اعترضوا على خطة القوات الجوية إحالة 15 طائرة “إي-3 سينتري” إلى التقاعد. وسمحت اللجنة بتقاعد 10 طائرات فقط حتى تقدم القوات الجوية تقارير عن خططها المستقبلية لنظام الإنذار والتحكم المحمول جوًّا، ومقارنة مفصلة بين طائرات إي-3 سينتري والبديل المزمع “إي-7 ويدج تيل”.

وعلى صعيد آخر، وافقت لجنة القوات المسلحة في مجلس النواب على خطط القوات الجوية لتخفيض أسطول “إيه-10 وورثوج”، وخفضت الحد الأدنى لطائرات إيه-10 الذي يجب أن تحتفظ به القوات الجوية من 171 إلى 153. ويبدو أن هذه الخطوة تدعم خطط القوات الجوية لاستبدال طائرات إف-16 بـ21 طائرة إيه-10 للحرس الوطني الجوي لولاية إنديانا.

ربما يعجبك أيضا