«بلومبرج»: مؤشر مخاطر سوق العملات يصدر علامات تحذيرية

أصدر المؤشر الرئيس لمعنويات المخاطر في سوق العملات، اليوم الثلاثاء 29 نوفمبر 2022، الذي تصدره وكالة “بلومبرج”  علامات تحذيرية، وسط مخاوف من تأثير سياسة “صفر كوفيد” في الصين، وتشديد بنك الاحتياط الفيدرالي (المركزي الأمريكي) للسياسة النقدية.

وهبط الدولار الأسترالي والين الياباني دون الاتجاه الصعودي المسجل العام الحالي، ودون المتوسط المتحرك لمدة 200 يوم، ويشير كسر هذا الحاجز إلى مزيد من الانخفاض مع تفاقم المعنويات السيئة في سوق العملات، حسب الوكالة المعنية بالاقتصاد.

وتراجعت العملتان 1.6% أمس، وسط ردود أفعال المتداولين على قيود كوفيد في الصين، التي أشعلت احتجاجات هناك، وكذلك على حديث المسؤولين في مجلس الاحتياط الفيدرالي الأمريكي عن الحاجة إلى مزيد من رفع الفائدة على الدولار.

ويراقب المتداولون العملتين من كثب، بالنظر إلى التباين بين الدولار الأسترالي الحساس للمخاطر، والين الذي يُعتبر ملاذًا آمنًا تقليديًّا.

ربما يعجبك أيضا

العربية English