شاكيرا تلحق بدوا ليبا وتعتذر عن الغناء في حفل مونديال قطر 2022

اعتذرت الفنانة العالمية شاكيرا عن حفل كأس العالم والذي كان من المفترض أن تحيه مع انطلاق كأس العالم في دولة قطر.


أعلنت النجمة الكولومبية العالمية أنها لن تشارك في حفل افتتاح كاس العالم بقطر 2022، المقرر أن يقام الأحد المقبل 20 نوفمبر على ملعب البيت، وسيكون نحو 60 ألف متفرج في المدرجات منتظرين هذا الحدث الكروي العالمي.

أسباب رفض شاكيرا لحفل المونديال

أوضحت صحيفة مترو الإنجليزية مساء أمس أن اعتذار شاكيرا من الممكن أن يكون بسبب وضعها العائلي، فهي تخطط للانتقال إلى مدينة ميامي الأمريكية مع طفليها بعد التوصل إلى اتفاق مع شريكها جيرارد بيكيه نجم فريق برشلونة الإسباني السابق، إلى اتفاق حضانة بعد انفصالهما في يونيو الماضي، لذا سيكون من الصعب هدم كل مخططاتها العائلية.

download 28

شاكيرا

وتوجد تقارير صحفية تشير إلى أن أسباب اعتذار شاكيرا غير أسرية، حين كتبت الصحفية الإسبانية أدريانا دورونسورو على موقعها مساء أمس قائلة: “لقد ذكروا لي أن شاكيرا لن تشارك في حفل افتتاح كأس العالم”، وذلك رغم أنه لم ترد تعليقات حتى الآن من شاكيرا بهذا الشأن.

وفي سياق متصل قالت صحيفة “كورييري ديلو سبورت” الإيطالية إن شاكيرا لن تغني في قطر لتسير على خطى المطربة دوا ليبا والمطرب رود ستيوارت، اللذين رفضا المشاركة أيضًا في حفل الافتتاح، وأوضحا أنها لأسباب تتعلق بسياسة الدولة.

أغاني تاريخية لشاكيرا في المونديال

وكان الملايين من محبي كرة القدم منتظرين بلهفة حفل الافتتاح لمشاهدة شاكيرا صاحبة أهم الاعمال الغنائية التاريخية في حفل المونديال، أبرزها WAKA WAKE التي تعد من الأروع والأشهر والأجمل في افتتاحيات كاس العالم، والتي أدتها بالطابع الإفريقي في كأس العالم 2010 في جنوب إفريقيا.

الأغنية التي لا تزال تغنى وتردد في الاحتفالات الكروية، شاهدها نحو نصف سكان الكرة الأرضية بمجموع مشاهدات 3.2 مليار مشاهدة على يوتيوب لتصبح الأغنية محفورة في أذهان عشاق كرة القدم للأبد.

وآخر ظهور لها في المونديال كان عام 2014 بالبرازيل، حينما غنت في الحفل الختامي بأغنية La la la la la، وبغيابها في مونديال 2018 شعر كثير بأنها تضفي طابعًا خاصًّ، وانتظروا عدوتها في هذه النسخة بلهفة كبيرة.

ربما يعجبك أيضا