صناديق الإمارات السيادية.. استراتيجية التنوع لمضاعفة الأرباح في 2022

علم الإمارات

تتضمن صناديق الثروة السيادية في الإمارات، صندوق مبادلة للاستثمار، وصندوق أبوظبي القابضة، 2018، للاستثمار في عدد من مجالات الطاقة والمرافق والأغذية والزراعة والصحة والنقل والخدمات اللوجيستية، وغيرهما.


تمتلك الإمارات 5 صناديق سيادية، ضمن قائمة معهد صناديق الثروة السيادية، وفي مقدمتها جهاز أبوظبي للاستثمار، الثالث عالميًّا.

وتتضمن الصناديق السيادية جهاز الإمارات للاستثمار الذي تأسس في 2007، ومؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية التي تأسست في 2006، وتدير محفظة شاملة من الأصول المحلية والدولية، وغيرهما.

قيمة الأصول السيادية 1.48 تريليون دولار

سيطرت صناديق الثروة السيادية بالإمارات على قائمة صناديق الثروة السيادية بـ1.48 تريليون دولار، أو 44.3% من إجمالي أصول الصناديق الـ10 الكبرى في المنطقة العربية، التي تبلغ أصولها المدارة مجتمعة 3.3 تريليون دولار، وفق أحدث بيانات الأصول المدارة التابعة لأكبر 10 صناديق ثروة سيادية عربية، من معهد صناديق الثروة السيادية SWFI.

وتبلغ أصول جهاز أبوظبي للاستثمار 826 مليار دولار، وتصل أصول مؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية 299.7 مليار دولار، في حين تبلغ أصول شركة مبادلة للاستثمار 284.5 مليار دولار، وجهاز الإمارات للاستثمار تصل أصوله إلى 87 مليار دولار، وشركة القابضة أبوظبي ADQ بـ102 مليار دولار.

sndaeq seadia

الصنادق السيادية الإماراتية

جهاز أبوظبي للاستثمار

تأسس جهاز أبوظبي للاستثمار عام 1976، وهو صندوق استثماري متنوع، يستثمر نيابة عن حكومة أبوظبي من خلال استراتيجية تركز على تحقيق العائدات على المدى الطويل، وتضم محفظته استثمارات في الأسهم بالأسواق المتقدمة والناشئة، وأسهم الشركات ذات الرسملة الصغيرة.

وبجانب ما سبق، تحوي محفظة جهاز أبوظبي للاستثمار، السندات الحكومية والائتمان، والاستثمارات البديلة والعقارات، والأسهم الخاصة والبنية التحتية والنقد. وخلال العام الحالي، نفّذ جهاز أبوظبي عددًا من الصفقات الناجحة، أبرزها الاستحواذ على 10% من شركة “سيمبرا إنرجي” الأمريكية بـ1.8 مليار دولار.

وبالإضافة إلى هذا، شارك الجهاز في الاستحواذ على شركة “مكافي” بقيمة 14 مليار دولار، وأعلن الجهاز أيضًا، في أكتوبر الماضي، رفع الوزن النسبي لأسهمه بأمريكا الشمالية، في محفظته الاستثمارية، إلى ما بين 45% و60%.

شركة أبوظبي القابضة

تأسست شركة أبوظبي القابضة حديثًا في عام 2018، وتصل قيمة أصولها إلى 102 مليار دولار، وتمتلك “القابضة” (ADQ) محفظة واسعة من أكبر المشروعات، تمتد عبر عدد من القطاعات الرئيسة، ضمن اقتصاد متنوع لإمارة أبوظبي.

وأهم الصفقات التي نفذها الصندوق خلال العام الحالي، الاستحواذ على حصص في 5 شركات مصرية بـ1.8 مليار دولار، وتضمنت الصفقة الاستحواذ على حصص في شركات “أبوقير للأسمدة” 21.5%، و20% من أسهم مصر لإنتاج الأسمدة “موبكو”، و32% من أسهم “الإسكندرية لتداول الحاويات”.

وقد استحوذ الصندوق على نحو 17% من أسهم “البنك التجاري الدولي”، و12.6% من أسهم شركة “فوري” بمصر. وشهد العام الحالي بيع حصة بـ7.3% من شركة أبوظبي الوطنية للطاقة المملوكة لشركة أبوظبي القابضة إلى مجموعة “ملتيبلاي” بـ10 مليارات درهم، أي 2.7 مليار دولار. 

جهاز الإمارات للاستثمار

تأسس جهاز الإمارات للاستثمار عام 2007، ويحتل المركز السابع بين أكبر صناديق الثروة السيادية العربية بأصول مدارة 87 مليار دولار، وأبرز استثماراته في شركتي “اتصالات” و”دو”، وهما من أقوى وأكبر شركات الاتصالات بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وقد وضع الجهاز، العام الماضي، استراتيجية لتمكينه من التوصل إلى نتائج متميزة، وتأمين أرباح اقتصادية مستدامة للإمارات على المدى البعيد، ومضاعفة الاستثمار 4 مرات في 15 عامًا مقبلة، بتطبيق خطة استثمارية تضمن زيادة العائدات، وموازنة قوية تتماشى مع الأجندة الوطنية، وتعتمد أفضل المعايير العالمية.

مؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية

مؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية، الذراع الاستثمارية لحكومة دبي، تأسست عام 2006، وتمتلك العديد من الاستثمارات في عدد من القطاعات، وتستحوذ الخدمات المالية والمصرفية على 23% من إجمالي محفظتها الاستثمارية. وتمتلك استثمارات في قطاع النفط والغاز بـ3%، من خلال شركة بترول الإمارات الوطنية (إينوك) التي تأسست 1993.

وتعمل “إينوك” في قطاع النفط والغاز من خلال أنشطة الاستكشاف والإنتاج والتكرير، وأهم القطاعات التي تستثمر فيها المؤسسة الاستثمارات الحكومية في قطاع المواصلات، الذي يستحوذ على 25% من محفظتها، وهي شركات “طيران الإمارات” و”دناتا” و”فلاي دبي” و”دبي لصناعات الطيران”. 

شركة «مبادلة» للاستثمار

تتوزع استثمارات شركة “مبادلة” الإماراتية للاستثمار على 6 قارات، وتستثمر في قطاعات عديدة، وفي مختلف فئات الأصول، ويقع مقرها الرئيس في أبوظبي، ولديها مكاتب في كل من لندن وموسكو ونيويورك وبكين، بحجم أصول يبلغ 284.5 مليار دولار.

واتجهت “مبادلة” إلى الاستثمار في سوق الكربون، واتخذت أولى خطواتها في نوفمبر الماضي، إذ استحوذت على حصة استراتيحية في شركة إيركاربون، المنصة العالمية الرائدة بقطاع سوق تداول الكربون. ويأتي إبرام الصفقة مع أول بورصة منظمة بالكامل لتجارة الكربون، لتأسيس غرفة مقاصة لتداول الكربون بسوق أبوظبي العالمية.

 

ربما يعجبك أيضا

العربية English