سر ظاهرة الخسوف الكلي.. هكذا يعيش العالم مع القمر الدموي العملاق الليلة

ياسمين سعد

يشهد العالم ليلة اليوم الأحد إلى الساعات الأولى من صباح الغد الأثنين 16 مايو خسوفا كليا للقمر، وذلك وفقا لبيان صادر عن مركز الفلك الدولي.


يشهد العالم، ليلة الأحد /الاثنين، اليوم وغدًا، 15 و16 مايو 2022، خسوفًا كليًّا للقمر، أو ما يعرف بـ”ظاهرة القمر الدموي العملاق”.

وقال مدير مركز الفلك الدولي، محمد عودة، في بيان رسمي: إن الخسوف لن يشاهد في شرق العالم العربي لغروب القمر قبل بداية الخسوف الملاحظ، وبالنسبة للدول العربية، تشاهد بدايته من شرق أفريقيا مثل مصر والسودان، ويشاهد كاملا من غرب أفريقيا، وتحديدا في الجزائر والمغرب، هذا بحسب ما ذكر في موقع CNN.

مواعيد الخسوف

ذكر مدير مركز الفلك الدولي أن الخسوف الجزئي يبدأ عند الساعة الرابعة و27 دقيقة فجرًا بتوقيت القاهرة يوم الاثنين 16 مايو 2022، وعند الساعة الخامسة و29 دقيقة صباحًا بتوقيت القاهرة يبدأ الخسوف الكلي. وأشار إلى أنه عند الساعة السادسة و11 دقيقة صباحًا بتوقيت القاهرة تكون ذروة الخسوف الكلي الذي يغطي ظل الأرض حوالي 141.4% تقريبًا من سطح القمر وعند هذه اللحظة يتم بدر شهر شوال لعام 1443هـ.

أضاف أنه عند الساعة السادسة و53 دقيقة صباحًا بتوقيت القاهرة ينتهي الخسوف الكلي ويتحول إلى خسوف جزئي، وفي الساعة السابعة و55 دقيقة صباحًا بتوقيت القاهرة، ينتهي الخسوف الجزئي ويعقبه نهاية شبه الخسوف عند الساعة الثامنة و50 دقيقة بتوقيت القاهرة.

سبب خسوف القمر؟

تقع ظاهرة خسوف القمر عندما تحجب الأرض ضوء الشمس عن تابعها، أي بعبارة أخرى ما نشاهده خلال الخسوف هو ظل الأرض على سطح القمر، بحسب ما ذكر موقع BBC.

وكما يذكر دليل معهد الفيزياء الفلكية فإنه على عكس كسوف الشمس، الذي يعتمد فيها جدول رؤية مراحل الكسوف على الموقع الجغرافي للناظر، في حالة خسوف القمر لا تعتمد القدرة على رؤيته على موقع الناظر. ويشير الدليل إلى أنه في خسوف القمر يمكن رؤية الظاهرة من أي موقع على سطح الأرض يكون القمر فيه فوق الأفق وقت حصول الخسوف.

كيف يحدث الخسوف الكلي للقمر؟

تقول وكالة ناسا الأمريكية إن ظاهرة الخسوف الكلي للقمر تقع عندما يكون الشمس والقمر على طرفي نقيض من الأرض على نحو كامل، وأنه بالرغم من أن القمر يقع في ظل الأرض، فيصل قدر من أشعة الشمس إليه. وتمر أشعة الشمس هذه من خلال الغلاف الجوي لكوكب الأرض، الذي يزيل معظم المكون الأزرق منها، لذلك يبدو القمر أحمر اللون خلال هذه الظاهرة ويطلق عليه أحيانا اسم القمر الدموي.

وتقع ظاهرة خسوف القمر الجزئي عندما يدخل جزء من القمر فقط في ظل الأرض، ويتغير لون القمر اعتمادًا على درجة الخسوف، فقد يظهر ظل أحمر غامق اللون أو رصاصي في بعض الأحيان على الجزء المظلم من سطح القمر. ويرجع ذلك بسبب الفرق بين الجزء الذي يقع في الظل والأجزاء المجاورة البراقة التي لا تتأثر بظل الأرض، وبحسب وكالة ناسا، فإنه على الرغم من أن خسوف القمر الكلّي يعدّ ظاهرة نادرة، يحدث الخسوف الجزئي مرتين في السنة على الأقل.

ما هو شبه خسوف القمر؟

تحدث هذه الظاهرة عندما يمر القمر في شبه ظل الأرض، أي عندما تلقي عليه الأرض ظلًا أقل وضوحًا بكثير، ولذلك يكون الخسوف في هذه الحالات من الضعف بحيث تصعب ملاحظته من قبل العين البشرية، وتعتمد على حجم الجزء الذي يدخل في منطقة شبه الظل، وكلما صغر حجمها ازدادت صعوبة رؤية الخسوف، لهذا السبب لا تذكر حالات الخسوف هذه في التقويمات إلا العلمية منها.

ربما يعجبك أيضا