في اليوم الوطني.. رياضيات رفعن اسم الإمارات بالمحافل الدولية

إيمانًا بدورها الثمين في تقدم المجتمعات، تُشرِك دولة الإمارات العربية المتحدة المرأة في مناحي الحياة كافة، وتفسح لها الطريق في شتى الدروب، ما أتاح لها الفرصة لترفع علم بلادها حتى في المحافل الرياضية.


للمرأة الإماراتية إنجازاتها في المجالات المختلفة، بينها القطاع الرياضي، الذي شهد نجاحات غير مسبوقة.

وتؤمن الإمارات بدور المرأة في دعم المجتمعات، ما أسهم في تسهيل الكثير من الأمور والقرارات، التي مكنت المرأة الإماراتية من تحقيق إنجازات في المجال الرياضي، فما أبرز الرموز النسائية التي تركت بصماتها في عالم الرياضة؟

أسماء الجناحي.. مُبارِزة توَّجت اسم الإمارات

استطاعت اللاعبة الإماراتية أسماء الجناحي أن تحقق نجاحًا كبيرًا في المجال الرياضي، وترفع راية الإمارات على منصات التتويج، فهي بطلة المبارزة بالسيف، ومهندسة البرمجة، وصاحبة العديد من الألقاب في سباقات ترايثلون، حسب موقع “الإمارات اليوم”.

ومنذ صغرها وهي تعشق كرة القدم، وعن طريق الصدفة اكتشفت شغفها برياضة المبارزة، عندما كانت في أحد الأندية المحلية، ومثّلت بلادها في بطولة كأس العالم لسلاح الأيبيه للمبارزة للفتيات.

الجناحي.. امرأة في سباق الرجل الحديدي

قدم لها والدها دراجة هوائية هدية بمناسبة العيد، وكانت لهذه الهدية الفضل في التنافس بمسابقات الدراجات الهوائية، واستطاعت أن تقطع مسافات كبيرة، ووصلت إلى سرعات جعلتها تحقق التميز.

وخاضت الجناحي سباق الرجل الحديدي الشهير الذي جرى في دبي، وكان سباقًا في غاية الصعوبة، ولكنها تدربت شهورًا، حتى استطاعت أن تنهي السباق في مصلحتها رافعه علم بلادها بكل فخر.

سباق الترايثلون

لم تكتف الجناحي بهذه الإنجازات، بل شاركت في سباق ترايثلون أبوظبي العالمي، وحصلت على المركز الأول، ورفعت علم بلادها مرة أخرى على منصة تتويج سباق الرجل الحديدي في الشرق الأوسط الذي أقيم في البحرين والإمارات وعمان. وتعتمد رياضة الترايثلون على قوة التحمّل.

وتتضمن الترايثلون 3 مراحل، السباحة ثم ركوب الدراجات يليها الجري، وفازت بالمرتبة الثانية على اللاعبات الإماراتيات، والخامسة ضمن الفئة العمرية، وذلك بعد أن تدربت جيدًا. وأسست مجموعة لنشر ثقافة ركوب الدراجات الهوائية بين الفتيات، واستطاعت أن تجمع لاعبين من مختلف الجنسيات من خلال منصة “إنستجرام”.

زليخة المنصوري.. لاعبة إماراتية متعددة المواهب

بدأت زليخة المنصوري ممارسة الرياضة منذ أن كان عمرها 7 سنوات، بفضل دعم عائلتها لها، فزليخة بطلة إماراتية متعددة المواهب، شاركت في منافسات خاصة بالريشة الطائرة، ضمن منافسات الألعاب العالمية للأوليمبياد الخاصة في أبوظبي 2019.

وحصلت على 10 ميداليات ملونة دولية، ما بين ذهبية وفضية وبرونزية في سباقات الجري، بالإضافة إلى التنس، والطاولة، والبولينج.

فهيمة فلكناز.. أول ملاكمة إماراتية

تعرف فهيمة فلكناز بأنها أول ملاكمة إماراتية، تمثل الإمارات العربية المتحدة، ففي إبريل 2019 مثلت بلادها في بطولة الاتحاد الآسيوي للملاكمة، وحصلت على الميدالية الذهبية في البطولة الرمضانية للملاكمة في أبوظبي، بعد إعلان دولة الإمارات في 2018 إمكانية ارتداء المقاتلات الحجاب، حسب مجلة “فوج”.

وهذا الإعلان فتح الباب للنساء للمشاركة في لعبة الملاكمة. وشاركت فلكناز في بطولات عديدة، في تنس الريشة، وتحدي الوحل، بالإضافة إلى حصولها على العديد من الميداليات، على الرغم من أنها كانت من عائلة محافظة، ولكنها سعت لتحقيق حلمها.

حورية الظاهري.. أول مدربة كرة قدم

حصلت حورية الظاهري على لقب أول مدربة كرة قدم إماراتية وفي الخليج، فهي حاصلة علي رخصة A من الاتحاد الآسيوي لمدربات كرة القدم، لتصبح أول سيدة في الإمارات والدول الخليجية تحصل على هذا الترخيص. وبدأت مشوارها في منتخب السيدات بنادي أبوظبي الرياضي.

وحصلت 3 مرات على لقب أفضل حارسة، ما جعلها تنتقل إلى مجال التدريب، وبدايتها كانت مع الفريق الأول للسيدات في نادي الوحدة، نقلًا عن “الاتحاد”. وشغلت منصب المدير الفني في قلعة الوحدة للكرة النسائية لجميع المراحل، ومدربة فريق الناشئات تحت 15 عامًا، فهي أول مدربة كرة قدم إماراتية، وتدرب منتخب كرة القدم النسائي الآن.

إماراتيات حققن إنجازًا في المبارزة

كان لرياضة المبارزة نصيب من نجاحات المرأة الإماراتية، فقد حصلت اللاعبة شهد أحمد خرام على المركز الثاني في سلاح السابر والمركز الثالث في سلاح الفلوريه ببطولة الاتحاد للمبارزة عمومي.

وبالإضافة إلى هذا الإنجاز، فازت اللاعبة عائشة عيسى عبيد بالمركز الثالث في سلاح الأيبيه ببطولة كأس صاحب السمو رئيس الدولة.

ربما يعجبك أيضا

العربية English