قيادات عسكرية في مالي تعلن تجريد القادة الانتقاليين من صلاحياتهم

رؤية

باماكو – أعلنت قيادات عسكرية في مالي، اليوم الثلاثاء،  تجريد القادة الانتقاليين من صاحياتهم وفق ما نقلت قناة “سكاي نيوز عربية” في نبأ عاجل.

وكان نائب الرئيس المالي المؤقت العقيد عاصمي غويتا  قد أعلن الثلاثاء أنه أطاح بالرئيس المؤقت ورئيس الوزراء لأنهما لم يتشاورا معه بشأن ترشيح حكومة جديدة في انتهاك للميثاق الانتقالي.

وغويتا، الذي قاد الانقلاب في أغسطس الماضي الذي أطاح بالرئيس آنذاك إبراهيم بوبكر كيتا، في بيان إن انتخابات العام المقبل لاستعادة حكومة منتخبة ستجرى كما هو مخطط لها.

وكان عسكريون في مالي اعتقلوا أمس الرئيس باه نداو ورئيس الوزراء ووزير الدفاع وذلك عقب الإعلان عن تشكيلة جديدة للحكومة تم فيها استبدال وزيري الدفاع والأمن.

وأفادت مصادر لوكالة “رويترز” بأن العسكريين اقتادوا الرئيس ورئيس الوزراء ووزير الدفاع سليمان دوكوريه إلى قاعدة “كاتي” العسكرية.

ويأتي ذلك بعد ساعات من الإعلان عن تشكيلة جديدة للحكومة، غاب عنها اثنان من العسكريين المتنفذين الذين أطاحوا بالرئيس السابق أبوبكر كيتا في أغسطس عام 2020، هما العقيد موديبو كونيه والعقيد ساديو كامارا.

ربما يعجبك أيضا

العربية English