ليفربول يحظر مشجعًا كاد يتسبب في إصابة روبرتسون

رؤية الرياضي
ليفربول

قالت شرطة مرسيسايد إنها ألقت القبض على الفتى البالغ 16 عامًا بسبب شكوك بشأن اقتحامه أرضية الملعب.


ألقت شرطة مرسيسايد القبض على مشجع اقتحم الملعب، واصطدم بلاعبي ليفربول، وكاد أن يتسبب في إصابة آندي روبرتسون.

وفي أثناء احتفال اللاعبين بالهدف السابع، خلال الفوز 7-صفر على مانشستر يونايتد، أمس الأحد، ركض أحد المشجعين إلى أرض الملعب وانزلق واصطدم بالظهير روبرتسون، الذي سقط وهو يمسك كاحله، رغم أن اللاعب الأسكتلندي استكمل المباراة.

حظر من دخول أنفيلد مدى الحياة

قالت شرطة مرسيسايد، في بيان، إنها ألقت القبض على الفتى البالغ 16 عامًا بسبب شكوك بشأن اقتحامه أرضية الملعب. وأضافت: “من المقرر أن يحضر (المشجع) طوعًا إلى مكتب الشرطة في مرسيسايد بخصوص هذه الواقعة”.

وقال ليفربول، في بيان، اليوم الإثنين: “لا يوجد عذر لهذا السلوك غير المقبول والخطير. سلامة وأمن اللاعبين والزملاء والمشجعين أمر بالغ الأهمية”.

وأضاف “سيتبع النادي الآن إجراءات العقوبات الرسمية الخاصة به، وحظر حساب الجاني المزعوم حتى استكمال هذه العملية. إذا ثبتت إدانته بارتكاب جريمة دخول الملعب دون إذن، فستضاف لسجله وسيتم حظره مدى الحياة من أنفيلد وجميع ملاعب الدوري الإنجليزي الممتاز. هذه الأفعال خطيرة وغير قانونية ولها عواقب وخيمة”.

غضب يورجن كلوب

حاول مشرفو الأمن إبعاد المشجع، في حين ظهر الغضب على وجه مدرب ليفربول، يورجن كلوب، عندما حاول مساعد الحكم تهدئته.

وعززت النتيجة آمال ليفربول في إنهاء الدوري بالمربع الذهبي، وبات خامسًا بفارق 3 نقاط عن توتنهام هوتسبير رابع الترتيب، ويملك فريق المدرب كلوب مباراة واحدة مؤجلة. وسيلعب ليفربول خارج أرضه في ضيافة بورنموث، يوم السبت المقبل.

ربما يعجبك أيضا