مسلحون يقتلون 3 أجانب في أفغانستان

عمر رأفت
الحدود بين باكستان وأفغانستان

قالت وزارة الداخلية الأفغانية إن مسلحين قتلوا 3 سياح أجانب ومواطنًا أفغانيًا في إقليم باميان بوسط البلاد.

وحسبما ذكرت رويترز، اليوم الجمعة 17 مايو 2024، قال المتحدث باسم الوزارة عبدالمتين قاني إن 4 أجانب و3 أفغان أصيبوا أيضًا في الهجوم عندما فتح مسلحون النار عليهم.

وأضاف أن السلطات ألقت القبض على 4 أشخاص.

تعرضت أفغانستان للعنف والإرهاب منذ عقود، لكن عامي 2023 و 2024 شهدا ازديادا ملحوظا في هذه الظواهر.

في عام 2021، سيطرت حركة طالبان على العاصمة كابول، ما أدى إلى انسحاب القوات الأمريكية وحلفائها من البلاد، وتلا ذلك فترة من الفوضى وعدم الاستقرار، حيث واجهت طالبان صعوبة في فرض سيطرتها على البلاد.

وارتفع عدد الهجمات الإرهابية بشكل كبير في عام 2023، حيث نفذت جماعات متطرفة مثل داعش وجماعة خراسان الهجمات على المدنيين والمسؤولين الحكوميين.

تفاقمت الأزمة الإنسانية في أفغانستان بعد سقوط كابول، حيث يعاني ملايين الأشخاص من الجوع والفقر ونقص الخدمات الأساسية.

ربما يعجبك أيضا