مليون صاروخ.. ترسانة حزب الله تصدم إسرائيل

قدرات حزب الله العسكرية تثير قلق إسرائيل

أحمد الحفيظ
صواريخ حزب الله

أمطر حزب الله شمال إسرائيل، بمئات الصواريخ عالية الدقة اليوم الأربعاء 12 يونيو 2024، ردًا على اغتيال قائد عسكري بارز داخل لبنان.

وقالت إسرائيل إن هجوم حزب الله هو الأكثر عنفًا منذ حرب 7 أكتوبر، فيما لم تكشف عن حجم خسائرها جراء الهجوم حتى اللحظة.

مليون صاروخ

قال تقرير نشرته صحيفة “فورين بوليسي” الأمريكية، الأربعاء، إن ترسانة حزب الله الصاروخية فاجأت إسرائيل لما تحويه من قذائف عالية الدقة قادرة على استهداف مواقع دقيقة للغاية وإصابات محققة.

وذكر التقرير أن حزب الله قد يكون لديه أكثر من مليون صاروخ عالي الدقة معظمهم صناعة إيرانية، وعدد قليل منها صناعة محلية، كما تحوي على صواريخ مضادة للدبابات.

طائرات مسيّرة انتحارية

أشار التقرير إلى أن ترسانة حزب الله تحوي طائرات بدون طيار انتحارية وطائرات بدون طيار أخرى مزودة بصواريخ روسية الصنع، تستخدمها موسكو في حربها بأوكرانيا.

كما تحوي ترسانة حزب الله نوعًا من الصواريخ الإيرانية يُسمى “ألماس”، مزودة بكاميرا تتيح دقة عالية للاستهداف، حسبما ذكرت الصحيفة.

وأثبتت ترسانة الصواريخ والطائرات التي تملكها جماعة حزب الله فعالية في شن هجمات على مواقع إسرائيلية وأسقطت قتلى وجرحى.

حزب الله يتوعد

توعد حزب الله بزيادة العمليات ضد اسرائيل الفترة القادمة وقالت وسائل إعلام تابعة للحزب، إن العمليات مستمرة لحين وقف كامل لإطلاق النار في غزة.

وعادت الجبهة اللبنانية إلى الواجهة من جديد مع التصعيد في المواجهة بين إسرائيل وحزب الله في الأيام الأخيرة، وسط مخاوف من اشتعال الأوضاع هناك وشن إسرائيل عملية عسكرية موسعة هناك.

نزوح إسرائيلي

نزح أكثر من 150 ألف إسرائيلي بعيدًا عن الحدود اللبنانية خوفًا من الاستهداف وتكرار الهجوم الذي شنته حماس في 7 أكتوبر.

ويمتد الدمار تدريجيًا إلى بلدات شمال إسرائيل، التي يُطالب سكانها بشكل متزايد الدولة العبرية باتخاذ خطوات عملية لإعادتهم إلى منازلهم.

ربما يعجبك أيضا