نجم برشلونة يضع النادي في ورطة بسبب الصفقات الجديدة

برشلونة

تعمل إدارة نادي برشلونة الإسباني حاليًّا، على حل أزمة تسجيل الصفقات الجديدة، فتواجه عقبات من جانب لوائح اللعب النظيف الخاصة برابطة الدوري الإسباني الليجا.

ونجحت إدارة البرسا في التعاقد مع عدة لاعبين مميزين على صعيد كل خطوط الملعب، فضمت روبرت ليفاندوفيسكي مهاجم بايرن ميونخ الألماني، ورافينيا من ليدز يونايتد والإيفواري فرانك كيسي لاعب ميلان، وكريستنسن مدافع تشيلسي، بالإضافة إلى الشاب باولو توري.

برشلونة في ورطة

إدارة برشلونة لم تتمكن من تسجيل الصفقات الجديدة حتى الآن، رغم تبقِّي أيام قليلة على انطلاقة الموسم الجديد من بطولة الدوري الإسباني، وسوف يلعب الفريق ضد رايو فاليكانو، بعد غد السبت 13 أغسطس 2022، في الجولة الأولى من الليجا. وتعمل الإدارة على تخفيض فاتورة الرواتب الحالية للاعبين من أجل تسجيل الصفقات الجديدة، خاصة الذين يحصلون على رواتب عالية.

وبالفعل بدأت المفاوضات مع الإسباني سيرخيو بوسكيتس، قائد الفريق في الوقت الحالي،  لتعديل عقده، بحسب ما نشرته صحيفة سبورت الإسبانية. وذكرت الصحيفة أن برشلونة عرض على بوسكيتس توقيع عقد جديد يتضمن إضافة موسم آخر على العقد الحالي الذي ينتهي بنهاية الموسم الحالي، مع إمكانية فسخ العقد بالتراضي قبل بداية الموسم الإضافي.

وكلاء بوسكيتس يرفضون عرض البرسا

أبدى بوسكيتس ترحيبه بإمكانية تخفيض راتبه الذي يحصل عليه من البرسا، فرفض وكلاؤه العرض المقدم من جانب إدارة النادي بداعي أن رابطة الدوري الإسباني سترفض توثيق العقد الجديد، بما يتضمن من شروط جديدة قد تكون التفافًا حول لوائح الرابطة.

ويذكر أن سيرخيو بوسكيتس يعد من خريجي فرق الشباب ببرشلونة الإسباني، ذلك أنه قد جرى تصعيده للدفاع عن قميص الفريق الأول منذ عام 2007، وحصل على شارة القيادة برحيل ليونيل ميسي عن النادي في مطلع الموسم الماضي.

ربما يعجبك أيضا