نواب أمريكيون: تقدم إيران في ملفها النووي «صادم»

رؤية

قال أعضاء بمجلس الشيوخ الأمريكي، من الحزبين الديمقراطي والجمهوري بعد اجتماع مغلق، إنهم أصيبوا بصدمة إزاء التقدم الذي تحرزه إيران في برنامجها النووي، حتى مع استمرار محادثات فيينا بشأن الاتفاق النووي لعام 2015.

وشارك في الاجتماع كبير المفاوضين الأمريكيين للمحادثات مع إيران روبرت مالي، ومنسق الشرق الأوسط بمجلس الأمن القومي، بريت ماكجورك، ومسؤول استخباراتي، في الاجتماع الذي عقد بمقر الكونجرس أمس الأربعاء، وفقا لوكالة الأنباء الألمانية.

وكانت القضية الرئيسية هي “وقت الانطلاق” الذي تحتاج إليه إيران لتكثيف تخصيب اليورانيوم وإنتاج سلاح نووي.

ونقلت وكالة بلومبرج للأنباء عن السيناتور الديمقراطي، كريس مورفي، من ولاية كونتيكت، القول: “كان هذا إيجازاً مثيراً للانتباه، وصادماً بشأن الوضع الذي وصلنا إليه… المعلومات التي حصلنا عليها بشأن وقت الانطلاق أمر يتعين علينا جميعاً أن نفكر فيه”.

وتساور الشكوك النواب الأمريكيين منذ فترة طويلة إزاء المحادثات مع إيران، وانتقد أعضاء من الحزبين الاتفاق النووي المبرم في عام 2015 بين إيران والقوى العالمية.

ربما يعجبك أيضا