وزير إسرائيلي مرتقب يعتزم اقتحام المسجد الأقصى

كشف وزير الأمن القومي الإسرائيلي المحتمل، إيتمار بن غفير، اليوم الأحد 27 نوفمبر 2022، عن أنه يعتزم اقتحام المسجد الأقصى الشهر المقبل.

ويتوقع أن يعلن رئيس وزراء حكومة الاحتلال الإسرائيلي المكلف، بنيامين نتنياهو، التشكيل الوزاري في غضون الأيام المقبلة، وسيكون رئيس حزب “عوتسما يهوديت”، بن غفير، وزيرًا مسؤولًا عن الأمن، بما في ذلك مدينة القدس.

http://

وقال بن غفير، في لقاء مع القناة “13” العبرية، ردًا على مخاوف من إمكانية اقتحامه المسجد الأقصى، بعد أن يصبح وزيرًا: “ليعلم الجميع أني سأصعد إلى (الحرم القدسي/المسجد الأقصى)، لكني منشغل حاليًّا بالمفاوضات (الخاصة بتشكيل الحكومة).

وبشأن موعد الاقتحام المتوقع، قال بن غفير إنه يعتزم فعل ذلك الشهر المقبل، وفقًا لما نقلته وكالة “سبوتنيك” الروسية.

ودعت جماعات “الهيكل” المتطرفة، في وقت سابق، المستوطنين إلى اقتحام المسجد بمدينة القدس الشرقية، بالتزامن مع عيد الأنوار (حانوكا) اليهودي، الذي يبدأ في 18 ديسمبر المقبل، ويستمر أسبوعًا.

ونفى بن غفير أن يكون نتنياهو طلب منه عدم اقتحام الأقصى، وسبق أن قاد الوزير المحتمل لمرات عديدة المستوطنين لدى اقتحامهم المسجد.

ربما يعجبك أيضا

العربية English