وزير الداخلية التونسية: هزيمة الإرهاب ستبدأ من ولاية القصرين

رؤية

تونس – قال وزير الداخلية التونسية هشام المشيشي، إن هزيمة الإرهاب ستكون بدايتها من ولاية القصرين غرب البلاد، حيث تتحصن جماعات مسلحة في الجبال والغابات.

وأكد المشيشي -خلال زيارة لولاية القصرين الواقعة على الحدود مع الجزائر- ضرورة دعم قوات الأمن، لهزيمة ما تبقى من الجماعات المسلحة في الولاية، هذا نقلا عن “سكاي نيوز”.

وبينما تعزز تونس جهود مكافحة الإرهاب، وخاصة في المناطق الحدودية غرب البلاد، قال وزير الداخلية: إن قوات الأمن تنتهج استراتيجية هجومية ناجحة تقوم على محاصرة أوكار الجماعات الإرهابية من خلال العمل الاستخباراتي.

وأضاف أن البلاد تسعى لدعم إمكانيات قوات الأمن قدر المستطاع، بهدف هزيمة ما تبقى من الجماعات المسلحة في المنطقة.

وتتحصن أغلب العناصر المسلحة، وعددها بالعشرات – بحسب وزارة الداخلية- في الغابات والكهوف بجبال القصرين التي شهدت كمائن وعمليات إرهابية دامية ضد قوات الجيش والأمن، منذ تصاعد عمليات الإرهاب بعد عام 2011.

ربما يعجبك أيضا