وزير المالية الفرنسي يحدد العقبة الوحيدة أمام انتعاش اقتصادي سريع

رؤية

باريس – أبدى وزير المالية والاقتصاد الفرنسي، برونو لو مير، قلقه من حدوث موجة وبائية جديدة، مؤكدا أنها تمثل حاليا أخطر تهديد للاقتصادات الرئيسية في العالم.

وبحسب تصريحات نقلتها وكالة “رويترز” أكد لو مير أن التوقعات الاقتصادية جيدة للغاية بالنسبة لاقتصادات مجموعة العشرين، لافتا إلى أن العقبة الوحيدة في طريق انتعاش اقتصادي قوي وسريع هو خطر حدوث موجة وبائية جديدة.

تصريحات لو مير جاءت، اليوم السبت، على هامش اجتماعات مجموعة العشرين المالية في مدينة البندقية الإيطالية.

وشدد الوزير الفرنسي على ضرورة أن تتضافر الجهود في كل مكان في العالم، من أجل تحسين تغطيتنا للتحصين بلقاحات كورونا.

وقد بدأ منذ أمس الجمعة اجتماع وزراء المال في دول مجموعة العشرين، في مدينة البندقية الإيطالية، لبحث جملة من الموضوعات يأتي على رأسها إصلاح النظام الضريبي للشركات متعددة الجنسيات.

ويهدف الوزراء إلى فرض رسوم لا تقل عن 15% على الأرباح، لمنع الإغراق الضريبي.

ويعد هذا الاجتماع الذي تترأسه إيطاليا هو الأول الذي يلتقي فيه الوزراء مباشرة منذ اجتماع فبراير/ شباط 2020 والذي انعقد في العاصمة السعودية الرياض في بدايات انتشار فيروس كورونا.

ربما يعجبك أيضا

العربية English