ياسمين صبري.. بدأت حياتها كموديل وحرمها التمويل من لقب ملكة جمال

الممثلة المصرية ياسمين صبري

تعد الممثلة المصرية ياسمين صبري واحدة من ألمع الفنانات العربيات اللاتي تصدرن الحملات الدعائية لأرقى علامات الموضة والجمال.


تعد ياسمين صبري واحدة من أشهر الممثلات المصريات على الساحة الفنية، كما أنها تمثل أيقونة للموضة والجمال عربيًّا.

ورغم سنواتها التي لا تتجاوز 33 عامًا، فإن ياسمين صبري صعدت سلم الشهرة سريعًا، بسبب أعمالها الفنية التي حققت شعبية واسعة في مصر والوطن العربي، وكانت الفنانة العربية الوحيدة ضمن أجمل 100 وجه في العالم لعام 2017.

ياسمين صبري.. حاصدة ميداليات رياضية وحلم بائد في الإعلام

ولدت ياسمين صبري عام 1987، بمحافظة الإسكندرية، لأب يعمل طبيبًا، وأم تعمل مهندسة ديكور، وتخرجت الفنانة المصرية بكلية الإعلام قسم الصحافة، ولها وجه آخر رياضي، فحصدت عددًا من الميداليات الذهبية كبطلة في السباحة.

وأحد أوجهها الأخرى، أمنيتها أن تكون مذيعة، حتى أنها عملت في بداية مسيرتها المهنية مراسلة في قناة “الحياة”، غير أنها شعرت بعد فترة أن العمل في مجال الإعلام لا يساعدها في تحقيق الشهرة، فضلًا عن مشاركتها في مسابقة ملكة جمال مصر، التي ألغيت بعد ذلك بسبب عدم وجود ممولين.

بدايتها في مجال الفن

دخلت ياسمين مجال الفن عبر عملها موديل في عدد من الإعلانات، وكانت حديث الجمهور المصري في أول ظهور لها بالبرنامج الديني “خطوات الشيطان” مع الإعلامي معز مسعود، حين لعبت دور فتاة محجبة اسمها رشا، وذلك في موسم الدراما بشهر رمضان عام 2013.

واشتهرت صبري بداية من مشاركتها في “خطوات الشيطان”، بعدها توالت أعمالها الفنية بين الدراما والسينما، ومن أشهر المسلسلات التي شاركت بها،  “جبل الحلال” و”شطرنج” و”الحصان الأسود”، ويعد مسلسل “حكايتي” أول بطولة مطلقة لها، أما آخر أعمالها الدرامية فكان مسلسل “فرصة ثانية” الذي عرض عام 2020.

مسلسل حكايتي

نصحها محمود عبدالعزيز بالابتعاد عن التمثيل

في السينما، شاركت صبري البطولة برفقة الفنان محمد إمام، فيلم “جحيم في الهند” الذي عرض عام 2016، وعادت مع الفنان المصري ثانية في العام 2018، حين شاركته بطولة فيلم “ليلة هنا وسرور”، وفي نفس العام شاركت الفنان محمد رمضان بطولة فيلم “الديزل”.

ياسمين صبري في فيلم ليلة هنا وسرور

فيلم ليلة هنا وسرور

وتعد صبري واحدة من الفنانات التي ابتسم لها القدر في بداية عملها الفني، حين قابلت الفنان الراحل محمود عبدالعزيز الذي أعجب بها ورشحها لمشاركته أول أعمالها الدرامية “جبل الحلال”، وتحكي صبري عن موقف ضاحك في أولى مقابلتها للنجم المصري “أول ما شافني قالي بطلي تمثيل”.

ياسمين صبري.. الوجه الدعائي لفوج ودار كارتييه

تعد صبري واحدة من ألمع الفنانات العربيات اللاتي تصدرن الحملات الدعائية لأرقى علامات الموضة، وتعتبر أول نجمة مصرية تظهر منفردة على غلاف مجلة “فوج” العالمية في نسختها العربية، وفي عام 2019 خضعت لجلسة تصوير في روما، حين أعادت إحياء الفيلم الكلاسيكي “عطلة رومانية”.

وأصبحت أول امرأة من الشرق الأوسط تشارك في الحملات الدعائية العالمية لدار المجوهرات الفرنسية الفاخرة “كارتييه”، وباتت أحدث وجه ينضم إلى مجتمع النساء القويات لمجموعة مجوهرات “بانتير”، وحضرت صبري مؤخرًا حفل لدار المجوهرات العالمية ضم عدد من النجوم، بينهم المصري الهيلوودي رامي مالك.

جلسة تصوير ياسمين صبري في إيطاليا

جلسة تصوير ياسمين صبري في إيطاليا

ياسمين صبري.. الاهتمام بعمليات التجميل

منذ بداية دخول الفنانة المصرية التمثيل أظهرت حرص على استخدام تقنيات التجميل، وكان أول ظهور لها في عمر الـ21 بوجه ممتلئ ووزن زائد، وعلى مدار عملها الفني استخدمت الكثير من تقنيات التجميل الخاصة بنحت الوجه والتخلص من الذقن المزدوج، وكان آخر ظهور لها بوجه أكثر عرضًا من السابق.

ربما يعجبك أيضا

العربية English