طرح «ديوا» الأكبر في أوروبا والشرق الأوسط منذ عامين.. ما التفاصيل؟

ولاء عدلان

هيئة كهرباء ومياه دبي تعد جزءًا لا يتجزأ من اقتصاد الإمارة، وأول جهة حكومية في دبي تطرح أسهمها للاكتتاب العام.


أعلنت هيئة كهرباء ومياه دبي “ديوا”، الأربعاء30 مارس 2022، عن زيادة عدد الأسهم المتاحة للاكتتاب في طرحها العام الأولي من 3.25 مليار سهم إلى 8.5 مليار سهم.

وبذلك ضاعفت “ديوا” حجم طرحها الأولي 3 مرات تقريبًا إلى نحو 5.7 مليار دولار، ما يجعله أكبر إدراج في أوروبا والشرق الأوسط منذ أكثر من عامين، وسط إقبال المستثمرين على عروض الطروحات الأولية في منطقة الخليج، واستمرار ارتفاع أسعار النفط أعلى مستوى الـ100 دولار.

اكتتاب ضخم

رفعت “ديوا” بقرار من حكومة دبي، نسبة الأسهم المتاحة للاكتتاب إلى 17% من إجمالي الأسهم المصدرة في رأس مال الهيئة مع احتفاظ حكومة الإمارة بحصة 83% من رأس المال، وزادت الهيئة في ضوء القرار الجديد عدد الأسهم المتاحة لشريحة المستثمرين المؤهلين بما يشمل المستثمرين الاستراتيجيين الجُدد من 5.9% إلى 16.4% من رأس مالها.

وفي 24 مارس الماضي، أعلنت “ديوا” عن بدء الاكتتاب في 3.25 مليار سهم تمثل 6.5٪ من إجمالي الأسهم المصدرة في رأسمالها، لجمع نحو 2.2 مليار دولار، أما بعد مضاعفة حجم الاكتتاب فتسعى الهيئة لجمع 5.7 مليار دولار، في أكبر اكتتاب من نوعه تشهده الإمارة والأكبر في أوروبا والشرق الأوسط منذ أن جمعت “أرامكو” السعودية نحو 30 مليار دولار خلال طرحها الأولي في 2019، وفقًا لـ”بلومبرج“.

الشركة الأكبر من حيث القيمة السوقية

حددت “ديوا” النطاق السعري لأسهم الطرح بين 2.25 و2.48 درهم للسهم الواحد في 24 مارس الماضي، ويمكن أن تقفز قيمة الشركة عقب الاكتتاب وفق الحد الأعلى لسعر السهم إلى نحو 125 مليار درهم “34 مليار دولار”، ما يجعلها أكبر شركات سوق دبي المالي من حيث القيمة السوقية، ويدخلها في قائمة أكبر 20 شركة مرافق عامة مدرجة في بورصات العالم، وفقًا لـ”بلومبرج“.

ومن المقرر أن تنتهي فترة الاكتتاب للشريحتين الأولى والثانية “الأفراد وموظفو ديوا المؤهلين” اليوم السبت 2 إبريل، فيما تنتهي فترة اكتتاب شريحة المؤسسات في 5 إبريل، على أن تعلن الهيئة نتائج تخصيص المؤسسات في 6 إبريل، فيما ستعلن عن التخصيص النهائي للأفراد وموظفي ديوا في 11 إبريل، ومن المتوقع بدء تداول الأسهم في سوق دبي في 12 إبريل الجاري، وفقًا لبيانات “ديوا“.

إنجاز تاريخي

أعلن العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، سعيد محمد الطاير في 15 مارس الماضي، أن طرح ديوا” الأولي يشكل لحظة تاريخية، فالهيئة تعد أول جهة حكومية في دبي تطرح أسهمها للاكتتاب العام، مضيفًا أن “ديوا” تعد جزءًا لا يتجزأ من اقتصاد الإمارة ونموها المستدام، إضافة إلى دورها الرئيس في عملية التحول نحو الطاقة النظيفة.

ومن جانبه قال نائب حاكم دبي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير المالية، الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم وزير المالية: “نشهد اليوم إنجازًا تاريخيًّا هامًّا في مسيرة هيئة كهرباء ومياه دبي، ومحطة بارزة على طريق تحقيق رؤيتنا التطويرية الشاملة لأسواق المال في دبي”، وفقًا لـ”وام“.

خطة لمضاعفة قيمة سوق دبي

أفاد الشيخ مكتوم بن محمد بأن طرح “ديوا” يأتي ضمن خطط لجنة تطوير أسواق المال والبورصات في دبي الهادفة إلى مضاعفة قيمة الأسواق المالية في الإمارة إلى 3 تريليون درهم، نحو 816 مليار دولار، خلال المرحلة المقبلة، مشيرًا إلى أن طرح أول شركة حكومية بدبي للاكتتاب العام سيشكل بداية لمرحلة جديدة ستسهم في تعزيز الأداء القوي للأسواق المالية.

وأعلنت حكومة دبي عن نيتها إدراج “ديوا” في السوق المالية في نوفمبر الماضي، وذلك ضمن خطة لإدراج 10 شركات حكومية وشبه حكومية في سوق دبي، بهدف تنشيط وتطوير أسواق رأس المال، وفقًا لـ”وام“، و”بلومبرج“.

إمكانيات عالية وسجل مميز

تأسست هيئة كهرباء ومياه دبي عام 1992، وتعد اليوم المزود الحصري للكهرباء والمياه لسكان إمارة دبي، البالغ عددهم 3.5 مليون نسمة والملايين من الزوار الذين يقصدونها سنويًّا، بجانب كونها مزودًا رئيسًا لخدمات تبريد المناطق في دبي، عبر امتلاكها حصة نسبتها 70% من مؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي “إمباور”، وفقًا لوكالة الأنباء الإماراتية.

وتتمتع الهيئة بسجل مميز في مؤشرات الأداء الرئيسة المتعلقة بالتوافرية، فخلال 2021 تمكنت من خفض نسبة الفاقد في شبكاتها لنقل وتوزيع الطاقة إلى 3.3% فقط، مقارنة مع نسبة 6-7% لدى نظيراتها في أوروبا وأمريكا الشمالية، وانخفض معدل دقائق انقطاع الكهرباء لكل متعامل سنويًّا لديها إلى 1.43 دقيقة مقارنة مع 15 دقيقة لدى نظيراتها في أوروبا وأمريكا الشمالية.

“ديوا” ستنضم لقائمة أكبر شركات المرافق المدرجة ببورصات العالم

عوائد مرتفعة للمساهمين

تتميز “ديوا” بقدرات متقدمة في إمكانية توليدها لتدفقات نقدية وعوائد مرتفعة للمساهمين بالاستناد إلى تميز أدائها التشغيلي، واستثماراتها الرائدة في الأصول الحديثة، ففي 2021 حققت إيرادات قوية بلغت 23.8 مليار درهم، وصافي ربح بنحو 6.6 مليار درهم، وفقًا لـ”وام“.

وتعتزم الشركة توزيع أرباح على مساهميها مرتين كل سنة مالية، على أن توزع الدفعة الأولى من الأرباح في إبريل، والثانية في أكتوبر من كل عام، وتتوقع الهيئة ألا يقل إجمالي التوزيعات عن 6.2 مليار درهم سنويًّا، نحو 1.7 مليار دولار، على مدار السنوات الـ5 المقبلة، وبالنسبة للدفعة الأولى بعد الطرح الأولي تتوقع الشركة توزيع نحو 3.1 مليار درهم “نحو 844 مليون دولار” عن النصف الثاني من 2022 تدفع للمساهمين في أكتوبر المقبل.

ربما يعجبك أيضا