بعد رفع الفائدة.. هل تستطيع واشنطن السيطرة على التضخم؟

أحمد أيمن

مخاطر التضخم بالولايات المتحدة حادة، ويوجد توجهات للبنك المركزي الأمريكي بأن يشرع في سلسلة من الزيادات بأسعار الفائدة للحد من ضغوط الأسعار.


يعد احتواء التضخم السبب الرئيس وراء قرار بنك الاحتياطي الفيدرالي (البنك المركزي الأمريكي) رفع أسعار الفائدة لأعلى مستوى في 22 عامًا.

وقاد الفيدرالي الأمريكي مجموعة من البنوك المركزية على مستوى العالم، في زيادة أسعار الفائدة هذا الأسبوع ضمن أقوى خطوة اتخذها حتى الآن للسيطرة على التضخم الذي ارتفع لأعلى مستوى له منذ 40 عامًا، بسبب الحرب الأوكرانية وتأثير إغلاقات كورونا.

أعلى رفع للفائدة منذ 22 عامًا

ورفع صنّاع السياسة النقدية في الولايات المتحدة أسعار الفائدة بنصف نقطة مئوية، بأعلى نسبة منذ العام 2000، لتصل لـ1%، في حين أقر أقرانهم في أستراليا زيادة تجاوزت النسبة المتوقَّعة، ورفع بنك إنجلترا أسعار الفائدة إلى أعلى مستوى منذ الأزمة المالية، محذّرًا من ركود اقتصادي محتمل، وفق تقرير بلومبرج في 9 مايو 2022.

وبعد أن رفع الفائدة الأمريكية، شدّدت البنوك المركزية في أيسلندا، والهند، والبرازيل، وجمهورية التشيك، وبولندا، وتشيلي سياساتها النقدية، بدورها، أعلنت 5 بنوك مركزية خليجية رفع أسعار الفائدة 50 نقطة أساس، وهي: السعودية، والكويت، والبحرين، والإمارات، وقطر، مع ارتباط عملاتها بالدولار، رغم قراءات التضخم التي كانت أقل بصورة كبيرة عن مثيلتها في الولايات المتحدة.

الرئيس الأمريكي يحدد أسباب التضخم

وقال الرئيس الأمريكي، جو بايدن، في كلمة في البيت الأبيض، اليوم الثلاثاء 10 مايو 2022، إنه يضع التضخم المتزايد على قمة أولويات إدارته، مشيرًا إلى أنه يشعر بمعاناة الأمريكيين من جرّاء ارتفاع الأسعار، وابع “يتعين على بنك الاحتياطي الفيدرالي القيام بعمله، وسوف يقوم بذلك، أعتقد أن التضخم هو التحدي الاقتصادي الأكبر الآن”، وفق أرقام.

blank

وعزى الرئيس الأمريكي أسباب التضخم في بلاده إلى أن جائحة “كوفيد-19” بالتزامن مع مشاكل سلاسل التوريد والحرب الروسية الأوكرانية، مضيفًا: “أعلم أن العائلات في أنحاء الولايات المتحدة يشعرون بالضرر بسبب التضخم، أريد أن يعلم كل أمريكي أنني أتعامل مع الأزمة على نحو جاد للغاية.”

توقعات ببلوغ التضخم الأمريكي 10%

ورجح المستشار الاقتصادي لمجموعة أليانز، محمد العريان، أن تتضمن التداعيات الاقتصادية من الحرب الروسية الأوكرانية المزيد من الارتفاع في التضخم الأمريكي، وقدّر العريان أن يصل الرقم لذروته بالقرب جدًا من 10% أو أعلى قبل أن يتراجع بنهاية العام الحالي، وفق بلومبرج في 13 مارس 2022.

وجدد العريان انتقاداته لبنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي، قائلاً إنه كان بطيئًا في الاستجابة لضغوط الأسعار المتزايدة، وذلك بعد أن سجل التضخم السنوي في الولايات المتحدة أعلى مستوى في 40 عامًا، بعد صعود مؤشر أسعار المستهلكين 8.5% في مارس الماضي بفعل ارتفاع أسعار الطاقة والغذاء.

توقعات بهدوء التضخم الأمريكي

blank

أشار تقرير من صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية، في 10 يناير 2022، إلى تصريحات المسؤولين الأمريكين بأن التضخم المتسارع هناك لن يتحول إلى صفة دائمة في القطاع الاقتصادي، حتى مع ارتفاع الأسعار بسرعة كبيرة.

ورجح التقرير أن الأسعار المرتفعة ستتلاشى مع الوقت، لأن جزءًا كبيرًا من الزيادة هذا العام يرجع إلى نقص السلع من الدراجات إلى السيارات والأسرة التي من المرجح أن تتراجع مع وضع الشركات لطرق إنتاج ونقل للمنتجات التي يريد الناس شرائها.

هل يدخل الاقتصاد الأمريكي في ركود؟

وقالت وزيرة الخزانة الأمريكية، جانيت يلين، إن اقتصاد الولايات المتحدة أثبت قوته في مواجهة العديد من الصدمات العالمية، مستبعدة أن يدخل الاقتصاد في حالة ركود، وفق ما نقله أرقام في 22 إبريل 2022.

وأشارت الوزيرة الأمريكية إلى أن التضخم قد يكون وصل إلى الذروة في الولايات المتحدة، لكنها حذرت من احتمالية بقاء الأسعار عند مستويات مرتفعة لفترة أطول من الوقت.

ربما يعجبك أيضا