التقاريرمنوعات

للرجال فقط

كتب – هالة عبد الرحمن
يعتقد الغالبية العظمى من الرجال في الشرق الأوسط أن مكان المرأة هو منزلها، وفقًا لما أثبتته دراسة حديثة عن المساواة بين الرجال والنساء في الشرق الأوسط.

وتظهر دراسة حديثة، عبر الشرق الأوسط وشمال أفريقيا نشرتها صحيفة “الجارديان” البريطانية، أن هناك تحيزا ضد المرأة في لبنان ومصر والمغرب وفلسطين.

وأوضحت أن حوالى 10 آلاف شخص تتراوح أعمارهم بين 18 و 59 عامًا، وكانت مواقف غالبية الرجال تقليدية وغير منصفة للمرأة، بما في ذلك عن اعتقادها بأنها لا تصلح للعمل خارج المنزل, وتعليم البنين أهم من البنات.

وأظهر الاستطلاع أن النساء الأصغر سنًا يرغبون في المزيد من المساواة بين الرجل والمرأة، بينما يرى 90% من النسبة المستطلعة آراؤهم أن الكلمة الأخيرة في المنزل يجب أن تكون للرجل.

ويرى أكثر من نصف الذين شملهم الاستطلاع من الرجال المصريين “أن هناك اوقات تستحق فيها المرأة الضرب”, بينما يعتقد 75% من المصريات المتزوجات أن لهم نفس حقوق الرجال في العمل.

وأكثر من نصف الرجال المصريين يعتقدون أن المرأة في بعض المواقف تستحق الضرب، بينما تؤكد نسبة 75 % من النساء المصريات أن للمرأة نفس الحقوق في العمل،  ووافقهن نسبة 31% من الرجال.

ولم تختلف الآراء كثيرًا في فلسطين ومصر والمغرب، إزاء المرأة، بينما جاءت آراء الشباب في لبنان أكثر إنصافًا لها.

ويقول جاري باركر المؤلف المشارك في الدراسة: “هناك طريق طويل يجب قطعه لكي بتقبل الرجل المساواة مع المرأة في المنطقة العربية, كما هو الحال في الكثير من أنحاء العالم”.

وخلصت الدراسة إلى أن السبب في عدم المساواة بين الرجل والمرأة هو مستوى التعليم والبطالة وتدني الأجور.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى