دول الخليج بين الأمس واليوم.. إرادة صنعت المستحيل


٠٥ مارس ٢٠١٨ - ٠٣:٤٤ م بتوقيت جرينيتش

أماني ربيع

شهدت دول الخليج تطورًا غير مسبوق على مدى قرن من الزمان، ومن الجميل رؤية التغييرات التي تمر بها أي منطقة أو إقليم خلال فترة زمنية معينة عبر الصور وكأنك تشاهد ألبوما من الصور المتحركة إلى الأمام.

ما حققته دول الخليك خلال 100 عام تقريبًا كان أمرا ملهما، يعيد الإيمان بإرادة التغيير لدى الإنسان وتصميم البشر ورؤيتهم من أجل مستقبل أفضل.

من صحاري قفر غير مأهولة، إلى مدن مستقبلية غنية بالطموح والكفاءات والأنشطة الاقتصادية والتنوع الثقافي لم يعد الخليج على الهامش وإنما فاعلا في كل المجالات.

لنلق نظرة على الخليج وكيف شق رجاله طريقهم نحو المستقبل ونحو القمة.


قافلة من الجمال في طريقها إلى مكة.. السعودية، 1910

كانت الرياض في ذلك الوقت مجتمع قروي، يستخدم فيه التجار البغال من أجل مهامهم اليومية، السعودية 1937.


العاصمة العمانية مسقط في أواخر الثلاثينيات

الحقبة الذهبية في الكويت بعد اكتشاف النفط.. والصورة تعود إلى عام 1953.


بدأ مطار دبي الدولي العمل في الستينيات بمبنى واحد وبضع طائرات.


كانت الديرة مركزا تجاريا لدبي، والصورة تعود إلى عام 1964.


سوق واقف في قطر عام 1970.

أحد أسواق البحرين أواخر السبعينيات وبداية الثمانينيات.

الطريق السريع في السعودية عام 1980.



دخل الإنترنت إلى السعودية في التسعينيات وبدأت الكومبيوترات الشخصية في دخول المنازل، وكذلك انتشرت مجمعات ألعاب الفيديو.

مع بداية الألفية الثانية، بدأت الإمارات العربية المتحدة في تشكيل مدينتها الشهيرة، دبي، لتصبح في نهاية المطاف المدينة المستقبلية التي نعرفها اليوم.


اليوم الرياض عاصمة المملكة العربية السعودية، هي مركز و قلب الاقتصاد الخليجي.


سلطنة عمان معروفة بطبيعتها الجميلة ، لكنها توازن بين ما وهبتها إياه الطبيعة، وترصيع مدنها بالهندسة المعمارية الحديثة.


الكويت أصبحت مثل مدينة أوروبية.

من صحراء إلى واحدة من أكثر الأماكن زيارة على وجه الأرض، دبي الآن الجميلة التي لا يمكن إيقاف صعودها.


البحرين تحولت إلى كيان تجاري مذهل، وبنت مركزا تجاريا ضخما أصبح معترفا به في جميع أنحاء العالم.


الكلمات الدلالية دبي سياحة وسفر دول الخليج

اضف تعليق