في "الكان 2019".. مصريون يدعمون السياحة وأفارقة يتمنون الحياة بمصر


٢٩ يونيو ٢٠١٩ - ١١:٣٦ ص بتوقيت جرينيتش

كتبت – سهام عيد

عادة ما تجمع وسائل التواصل الاجتماعي الشباب من جنسيات مختلفة، يتبادلون الثقافات والآراء والهوايات كل على حسب شغفه واهتمامه، إلا أن الأمر اختلف نسبيًا حاليًا في مصر، نظرًا لاستضافتها بطولة الأمم الأفريقية لكرة القدم، فأصبح الحدث الأبرز.

فعلى هامش البطولة الأفريقية التي يشارك فيها لأول مرة 24 منتخبًا، تحول كل مصري لسفير للسياحة، يرحب بالضيوف ويرشدهم بأهم الأماكن السياحية التي يمكن زيارتها في مصر، ففور سؤال أحد الأشقاء عن أي استفسار خاص بالسياحة، تنهال عليه التعليقات وجمل الترحيب، وقد يصل الأمر إلى إرفاقهم في رحلات خاصة.

في المقابل، عبر عدد كبير من الأشقاء الأفارقة عن سعادتهم، وشكروا المصريين على حسن الضيافة، كما رفعوا لافتات في المدرجات بذلك، وبالأخص جماهير المغرب والجزائر.

نستعرض فيما يلي، أبرز تعليقات الأشقاء الأفارقة بشأن زيارتهم لمصر:



يقول حمزة "مشجع مغربي": "شكرًا مصر على حسن الضيافة، والله الواحد ما يحسش بالغربة خصوصًا إحنا المغاربة، ومن تجربتي الشخصية المصريين من أطيب خلق الله اللي أنا قابلتهم".


وتقول فاتي: "وأنا بدوري حابة أشكر البنت العسل لي ذكرتني في البوست بتاعها عن ماتش النهاردة بكلام قمة الذوق والأدب، وأنا شفت البوست بالصدفه لأني معاها في نفس الجروب، وحسيت قد إيه إحنا أخوة عرب ودمنا عربي واحد، ودايما يارب متحدين مع بعض"، مضيفة: "أحب أقلك شكرًا ليكي جدًا أسعدتني كلماتك الرقيقة، وربنا يوفقك في حياتك يارب، شكرًا ليكي يامصر".

بينما جاسي "مصرية" قالت: "يوم الأحد الجاي (30 يونيو) هيتم إقامة عروض للصوت والضوء مجانًا للمصريين والعرب في خمس مناطق على مستوى الجمهورية، إدفو (معبد الإله حورس) الساعة 7.30م، معبد أبو سمبل الساعة 8م، الكرنك الساعة 9م (عرض ثالث)، معبد فيلة الساعة 9.15م، أهرامات الجيزة الساعة 9.30م (عرض ثالث)، الدخول مجاني للمصريين والعرب والأجانب من حاملي الإقامة بمصر".

وتضيف: "العروض دي حلوه أوي وبتساعد في تنشيط السياحه وواجهه حلوه ومشرفه لمصر اللي مرحش قبل كده يحاول يروح أنا شفت عرض قبل كده وانبسط فيه جدًا".

ونشرت سارة يعقوب: "بما إن عمري ما سافرت برا مصر، وبما إن عندنا ضيوف منورين مصر عشان البطولة الإفريقية، حبيت أشاركم بجولاتي في ربوع المحروسة "أم الدنيا" كل متر فيها فيه آثار على مر التاريخ كله، تحت كل صورة اسم المكان"، مضيفة معلومات بسيطة عن كل مكان قامت بزيارته في مصر.

ونشر عمرو عاصم بعض الصور للمعالم الأثرية في مصر، قائلًا: "مش الاستادات بس، دي القاهرة كلها، دا مسجد محمد علي، قلعة صلاح الدين، القاهرة تتلألأ"، مضيفًا هاشتاج "#this_is_Egypt".

فيما قال أحمد ربيع: "أجمل شيء لنا تقابل حد من جنسيات مختلفة ويعبرلك عن مدى حبه واحترامه لمصر وأهلها، اتعرفنا على بعض في الجروب واتقابلنا في الاستا، أجمل إخوات وحبايب شرفتوا مصر، الجزائر والمغرب وتونس كلنا أخوه، ويارب البطولة تكون عربية".

ونشر إسلام عصام، لقطات مصور له من مباراة المغرب مع مشجعين مغاربة، قائلًا: "فوز منتخب المغرب1_0 نورتونا وإن شاء الله البطولة عربية".

من جانب آخر، عبر أحد الصحفيين الأفارقة عن حبه لمصر والمصريين، متمنيين الحياة بها، كما عبر عن سعادته بأسعار المنتجات المصرية مقارنة بأسعارها في بلاده"، وتفاعل معه الكثير من المصريين مرحبين بتواجده بها.














وكانت عدسة "رؤية"، قد التقت بعض جماهير المنتخب المغربي، وأشادوا بأمن واستقرار مصر، معبرين عن سعادتهم بحفل الافتتاح الرائع، ومؤكدين حرصهم على زيارة مصر مرة أخرى.


اضف تعليق