ينجو من "موت محقق".. تفاصيل الهجوم المسلح على أوزيل!


٢٦ يوليه ٢٠١٩ - ١٠:٠٠ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية - أميرة رضا

نجا نجم كرة القدم العالمي ولاعب نادي آرسنال الإنجليزي مسعود أوزيل من موتٍ محقق، يوم أمس الخميس، بعدما تعرض لهجوم مسلح بالسكاكين من قبل شخصين مجهولين، في العاصمة البريطانية لندن، دون أن يصاب بأذى.

تفاصيل الحادث

وفي استعراض لتفاصيل الحادث، قالت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أن شخصين مجهولان يستقلان دراجة نارية، قد هاجما السيارة التي يقودها أوزيل برفقة زميله اللاعب البوسني سعيد كولاسيناك، في منطقة "غولديرز غرين" شمالي لندن.

وأضافت الصحيفة، أن أوزيل ترك سيارته وتوجه إلى مطعم تركي في المدينة طلبًا للمساعدة، حيث سارع موظفو المطعم بالخروج لملاحقة المهاجمين، لكنهما فرا بعيدًا.

شهود عيان

بسرعة البرق، انتشر الفيديو الخاص بالحادث على وسائل التواصل الاجتماعي بكثافة، حيث ظهر فيه زميل أوزيل البوسني  كولاسيناك يقاتل المعتدين بيديه.

وكان شهود عيان قد أوضحوا لـ"ديلي ميل"، أن الحادث جاء عن طريق شخصين يرتديان ملابس سوداء ويقودان دراجة نارية هاجما أوزيل، ولم يتم التعرف عليهما بسبب ارتدائهما لخوذة الرأس.

ووصف أحد شهود العيان الحادث قائلًا: "بدا أوزيل مرعوبًا تمامًا، كما هي الحال بالنسبة لكل من تعرض للمطاردة من قبل رجال بالسكاكين، بدا كما لو كان يركض من أجل حياته، وأفترض أن الأمر كان كذلك".

وأضاف: "رأيته يختفي في المطعم وكيف طارده أصحاب الدراجات النارية، لم يخلعوا خوذهم وكانوا جميعًا يرتدون ملابس سوداء طويلة الأكمام في هذا الطقس الحار حتى لا يعرفهم أحد".

ومن جانب الصحيفة فقد أشارت إلى أنه تم استدعاء الشرطة لمكان الحادث وأخذ إفادة كلا اللاعبين، مؤكدة على أن أوزيل وكولاسيناك لم يصابا بأذى وهما في صحة جيدة.

أما فيديو كاميرات المراقبة الذي انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي، فقد ظهر فيه المدافع القوي كولاسيناك "الدبابة" يقفز من السيارة الرباعية الدفع التي كان يقودها أوزيل، لمواجهة الملثمين، كما ظهر في الفيديو تلويح المعتديان بالسكاكين في وجه ظهير أرسنال كولاسيناك –البالغ من العمر 26 عامًا- الذي ظهر وهو يقاتلهما بشراسة.


تحقيقات قضائية

على الفور، تلقت الشرطة بلاغًا عن طريق أوزيل، بعد أن لجأ إلى مطعم قريب واتصل بهم، وسط تزاحم العاملين وزوار المطعم من أجل الدفاع عن الألماني، ومن جهته تواصل فريق آرسنال مع اللاعبين وتأكد أنهما بخير.

ووفقًا لـ"فرانس برس" قال متحدث باسم الشرطة: "ذكر أن مشتبهين على دراجات نارية حاولوا سرقة شخص يقود سيارة، ونجح السائق مع راكب معه بالفرار دون إصابات وانتقلا إلى مطعم في غولدز غرين حيث تحدث إليهما ضباط الشرطة"، مؤكدًا على أنه "لم تقع اعتقالات والتحقيقات مستمرة".

بعد تحقيقات الشرطة، وانتشار خبر الحادث على مواقع التواصل الاجتماعي، تبين أنه لم يكن الأول من نوعه في استهداف النجوم بشوارع لندن، حيث انضم الصديقان كولاسيناك وأوزيل إلى لائحة من لاعبي كرة القدم الذين استهدفوا في شوارع لندن، إلى جانب أندي كارول لاعب وستهام يونايتد السابق الذي تعرض لتهديد بالسلاح عام 2016 عندما كان في طريقه إلى منزله بعد التمارين.

وتصدر الحادث اهتمامات صحف ألمانيا، الصادرة صباح اليوم الجمعة، والتي كانت أبرزها ما جاء في صحيفة "بيلد" تحت عنوان: "مداهمة بالسكين على أوزيل".

والجدير بالذكر أن النجم أوزيل -البالغ من العمر 30 عامًا- ألماني من أصل تركي، لعب مع المنتخب الألماني وحقق معه بطولة كأس العالم 2014 بالبرازيل، ولعب أيضًا لفريق ريال مدريد الإسباني وحقق معه عدة بطولات.




اضف تعليق