هاشتاج معهد الأورام يتصدر تويتر .. ونشطاء: وكأن ألمًا واحدًا لا يكفى


٠٥ أغسطس ٢٠١٩ - ٠٤:٥٨ م بتوقيت جرينيتش

رؤية - أشرف شعبان 

دشن نشطاء موقع التواصل الاجتماعي " تويتر "، اليوم الإثنين، هاشتاجًا بعنوان "# معهد_الأورام "، حيث تصدر الهاشتاج قائمة الأكثر قراءة عقب حدوث انفجار بمحيط معهد الأورام بالمنيل.

وأسفر الحادث عن تحطم عدد من السيارت وواجهة معهد الأورام وتضرر عدد من الغرف بالعهد، وكذلك عن وفاة 20 وإصابة 32 مواطنا.



وأكد مصدر أمني، مطلع، أنه في ساعة متأخرة من مساء أمس الأحد، وحال سير إحدى السيارات الملاكي المسرعة عكس الاتجاه بطريق الخطأ بشارع كورنيش النيل أمام معهد الأورام بدائرة قسم شرطة السيدة زينب، اصطدمت بالمواجهة بـ 3 سيارات، ما نتج عنه انفجار ووقوع ضحايا ومصابين.

وكان سكان منطقة المنيل سمعوا دوي انفجار، بالقرب من مستشفى الأورام، انتقل على إثرها رجال الأمن إلى موقع الحادث، وجار عمل التحقيقات الأولية.



وتظهر في اللقطات سيارة تتحرك عكس اتجاه حركة المرور، إلى أن غابت عن عدسة الكاميرا ثم بدا الانفجار الهائل.

من جانبها، ذكرت وزارة الداخلية المصرية، الإثنين، أن كمية من المتفجرات في سيارة كانت معدة لتنفيذ عملية إرهابية أدت إلى وقوع الانفجار أمام معهد الأورام وسط القاهرة.



وأكد الرئيس المصري أن الحادث ناجم عن عمل إرهابي، قائلا في تغريدة إن "الدولة المصرية بكل مؤسساتها عازمة على مواجهة الإرهاب الغاشم واقتلاعه من جذوره متسلحة بقوة وإرادة شعبها العظيم."

ودان مفتي مصر شوقي علام، الحادث الإرهابي ، قائلا إن "تلك الجماعات الإرهابية لا تراعي حرمة الدماء ولا الشهر الحرام، بل كل هدفها أن تسفك دماء الأبرياء وترهب الآمنين، وتثير الاضطراب بين الناس".



وتقول السلطات المصرية إن حركة حسم التابعة لتنظيم الإخوان متورطة في العديد من العمليات الإرهابية التي استهدفت مرافق أمنية ومدنية.

من ناحية أخرى، أصدرت جامعة القاهرة بيانًا صحفيًا أكدت فيه أنه لا إصاباتِ بين مرضى معهد الأورام إثر الانفجار الذي وقع في محيط المعهد.



وقال المكتب الإعلامي للجامعة، في بيان مقتضب، إنه "يتابع أوضاع المرضى بالمعهد ولا إصابات حتى الآن ولا تأثير على المرضى".
 


اضف تعليق