يوم الحسم في إيطاليا.. حكومة جديدة أم انتخابات مبكرة!


٢٨ أغسطس ٢٠١٩ - ٠٣:٠٢ م بتوقيت جرينيتش

رؤية – محمد عبدالله

تشهد إيطاليا يوما حاسما في المفاوضات الجارية بين حركة خمس نجوم الشعبوية والحزب الديمقراطي والتي قد تتوج بالنجاح في تشكيل حكومة جديدة تغير المشهد السياسي للبلاد أو بإعلان رئيس الجمهورية إجراء انتخابات مبكرة.

 وتشهد إيطاليا -منذ ثلاثة أسابيع- أزمة غير مسبوقة بعد أن تسبب ماتيو سالفيني زعيم الرابطة "يمين متطرف" في الثامن من آب/ أغسطس في انهيار الائتلاف السابق الذي شكله مع حركة 5 نجوم.

ويرجّح محللون أن تصب الانتخابات المبكرة في مصلحة سالفيني الذي سخر من مشاورات اللحظة الاخيرة "ليس على مشاريع بل على مقاعد" داعيا مجددا للعودة إلى صناديق الاقتراع.

أزمة الحقائب الوزارية


انطلقت المباحثات بين وفدي الحركة المعارضة للمؤسسات والحزب الديمقراطي حول البرنامج المشترك وتوزيع الحقائب الوزارية في الحكومة الجديدة وسط ترقب لما ستسفر عنه في الساعات القادمة.

مفاوضات تتأرجح بين الفشل والنجاح، وبحسب محللين سياسيين فإن الحزب الديمقراطي يقبل بتولي جوزيبي كونتي رئاسة الحكومة الجديدة بعد رفضه في السابق، لكن يشترط الحصول على حقائب الداخلية والعدل والاقتصاد والخارجية، غير أن النقاش محتدم حول منصب وزير الداخلية .

بالبرغم من اتفاق الحزبين على خفض عدد النواب بنحو 950 نائبا إلى 600 نائب مع وضع برنامج اقتصادي يضع في أولوياته محاربة الفقر والحفاظ على البيئة، إلا أن الخلافات قد تغير مجرى المفاوضات.

فرصة أخيرة

كان الرئيس الإيطالي سيرجيو ماتاريلا قد أمهل الإثنين الطرفين يوما إضافيا لاستكمال المفاوضات في خطوة اعتبر البعض أنها قد تكون مؤشراً إلى قرب التوصل لاتفاق.

لكن حركة خمس نجوم أصدرت صباح الثلاثاء بيانا شديد اللهجة اتّهمت فيه الحزب الديموقراطي برفض مطلبها إبقاء كونتي رئيساً للحكومة الائتلافية العتيدة. وقالت الحركة: إن المحادثات ستتوقف إلى أن يغير الحزب الديموقراطي (يسار الوسط) موقفه.

وبعد بضع ساعات وخلال لقاء عقده كبار مسؤولي الحزب الديموقراطي في مقر الحزب في وسط روما لمناقشة الخطوات المقبلة، صرّح زعيم كتلة الحزب في مجلس الشيوخ أندريا ماركوتشي للصحافيين أن "المفاوضات قد استؤنفت" معربا عن تفاؤله بإمكان التوصل لاتفاق ضمن المهلة التي حددها ماتاريلا.

ترامب يدعم كونتي

في خضم المباحثات السياسية بحثاً عن مخرج للأزمة السياسية القائمة، أشاد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الثلاثاء بكونتي معرباً عن أمله في أن يبقى رئيساً للحكومة.

وكتب ترامب في تغريدة: "الأمور تسير بشكل جيّد (لصالح) رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي المحترم جداً".

وأضاف، "لقد مثّل إيطاليا بقوة في مجموعة السبع. هو يعشق بلده ويعمل جيداً مع الولايات المتحدة. رجل موهوب جداً وآمل في أن يبقى رئيساً للوزراء!".

الأزمة السياسية وتداعياتها على الاقتصاد

وبات الوقت داهماً لحل الأزمة السياسية في إيطاليا التي تتعرض لضغوط من أجل إقرار موازنة في الأشهر القليلة المقبلة.

وفي حال فشلت في ذلك فقد تشهد زيادة على ضريبة القيمة المضافة سيكون أثرها كارثيا على الأكثر فقراً وستغرق ثالث أكبر اقتصاد في منطقة اليورو في الركود.

وشهدت بورصة ميلانو ارتفاعاً بأكثر من 1,5 بالمئة في مؤشر إلى أن المستثمرين يراهنون على التوصل لاتفاق بشأن الحكومة.
 


اضف تعليق