"سوبرمان الإمارات" قصة طالب ينقذ زملاءه من احتراق حافلتهم المدرسية


٠٤ سبتمبر ٢٠١٩ - ٠٦:٠٨ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية - ياسمين قطب 

موقف بطولي سجله الطفل خليفة عبدالله الكعبي، الذي يدرس بالصف الثامن بمدرسة القدوة للتعليم الأساسي والثانوي "مدارس النخبة" بمدينة كلباء بالمنطقة الشرقية في الشارقة بالإمارات، عندما تصدى ببطولة وشجاعة للحريق الذي نشب فجأة في حافلتهم المدرسية، وكان على متنها هو و4 من زملائه والسائق، وأنقذهم الطفل دون خوف أو تردد.



يروي الطفل البطل لموقف في فيديو عرضته قناة "دبي" مساء أمس الثلاثاء، قائلا: "عند ركوبي الحافلة المدرسية شممت رائحة دخان، فأخبرت السائق الذي بدوره أوقف محرك الحافلة وتفقّدها، ثم طمأنهم بأنْ لا شيء قد حدث، وعندما تحركت الحافلة عند السادسة و45 دقيقة تماماً اندلعت نيران كثيفة خلف المقعد الذي أجلس فيه مع زميلي، فدفعت زميلي إلى الخارج".

وتصرف الكعبي بحكمة وحنكة، إذ دفع زميلاً له آخر في الصف السادس الابتدائي خارج الحافلة، حتى أصبح جميع الطلاب خارجها، وما هي إلا لحظات بعد خروجهم حتى اندلعت النيران في كامل الحافلة المدرسية، الأمر الذي وقف معه السائق حائراً إلى أن أخذ البطل خليفة هاتف السائق وأبلغ إدارة الشرطة، ثم غرفة العمليات والتي بدورها هرعت إلى موقع الحادث وتمكنت من السيطرة على النيران.








وقال والد الطفل خليفة -في حوار لصحيفة "البيان" الإماراتية، والذي يعمل بقوات الأمن الخاصة منذ 27 عاماً- إن خليفة يُعد الثالث بين شقيقاته الثلاث، وإن مستواه الدراسي مميز، والدليل أنه يدرس بمدارس النخبة بمنطقة كلباء، وإن ما قام به يُعد عملاً بطولياً، مشيراً إلى أن الله سبحانه وتعالى سخّره لمثل هذا الموقف حتى ينقذ زملاءه في المدرسة من موتٍ محقق، وذلك من خلال ثباته وتصرّفه بعقلانية، فرغم صغر سنه إلا أنه تمكّن من التعامل مع الموقف بكل اقتدار.

ونشر حساب "المركز الإعلامي التربوي" في الإمارات --عبر حسابه الرسمي بموقع "تويتر"- بيانا حول الحادث معلقة: "تم إخلاء حافلة مدرسية على متنها عدد قليل من طلبة الحلقة الثانية بسرعة قياسية بعد تعرضها لحريق، بفضل شجاعة وحسن تدريب سائقها، لم يصب أحد جراء هذا الحادث، في حين تعاملت الجهات المختصة على الفور مع هذا الطارئ، وتم توفير حافلة بديلة لنقلهم ضماناً لسير العملية التعليمية على أكمل وجه".



ولاقى الموقف البطولي استحسان رواد التواصل الاجتماعي، ودشنوا عدة هاشتاجات في "تويتر" إشادة بحسن تصرف الطفل، وأعطاه البعض لقب "سوبر مان" أطفال الإمارات، وأكدو: هكذا دوما يكونون "عيال زايد".

ومن أبرز ما تم تداوله: 










الكلمات الدلالية الإمارات

اضف تعليق