ميجان ماركل.. تهرب من بريطانيا بطائرة تجارية فيلقبونها في أمريكا بـ "النحس"


١٠ سبتمبر ٢٠١٩ - ٠٧:٤٦ ص بتوقيت جرينيتش

أماني ربيع

يبدو أن دوقة ساسكس لا تحط في مكان إلا وحاصرتها الانتقادات، وبعد أن هربت من الأجواء العدائية في بريطانيا، وقررت السفر إلى الولايات المتحدة بمفردها وفي رحلة تجارية عادية وليس طائرة خاصة لدعم صديقتها لاعبة التنس الشهيرة سيرينا ويليامز في نهائي بطولة أمريكا المفتوحة في التنس، هاجمها محبو سيرينا ومعجبوها واتهموها بـ "فال الشؤم" على بطلتهم المحبوبة التي خسرت مجددا في  حضور ميجان ماركل.

وتركت ميجان بريطانيا والانتقادات وزوجها الأمير هاري وابنها آرتشي في منزلهما "فروجمور هاوس" في لندن، لتنشق بعض الحرية في أمريكا البلد التي منحتها الشهرة، لكنها هذه المرة منحتها لقبا جديدا هو "النحس"؟


كانت سيرينا ويليامز تحلم بالوصول لرقم قياسي والفوز بالبطولة الـ24 في البطولات الأربع الكبرى في التنس، وكانت المنافسة صعبة والضغط شديد، خاصة وأن سيرينا على وشك إكمال عامها الثامن والثلاثين، ولم تحقق أي فوز منذ ولادة ابنتها وعودتها إلى الملاعب مرة أخرى.

وفي مدرجات 24th Grand Slam خسرت سيرينا المباراة أمام الكندية بيانكا أندريسكو ذات التسعة عشر ربيعا، ليفلت اللقب من بين يديها للعام الثاني على التوالي، والأزمة أن ميجان كانت حاضرة في الخسارة الماضية أيضا.



واعتبر مشجعو سيرينا ويليامز أن ميجان جالبة للحظ السيئ وانهالت التعليقات على تويتر تطالبها بعدم حضور أي مباريات قادمة لكي تفوز سيرينا مجددا.

ووفقا لصحيفة "دايلي ميل" البريطانية، جاءت خسارة سيرينا بعد أشهر فقط من حضور ميجان هزيمة اللاعبة الأمريكية في بطولة ويمبلدون، حيث أشار المشجعون إلى أن الخسارة الفادحة في نهائي بطولة ويمبلدون أمام سيمونا هاليب وخسارة أنجيليك كيربر العام السابق كان بسبب حضور ميجان المباراة.


وكتب أحد المشجعين على "تويتر": "عزيزتي ميجان ماركل، أرجوكِ توقفي عن حضور مباريات سيرينا النهائية؛ فأنتِ تجلبين النحس".

وقال آخر: "دوقة ميجان، أحبك كثيرا، أنا حقا أحبك، لكن هل أنتِ نحس؟ كنتِ في معظم الخسائر".

وعلقت الصحافة البريطانية قائلة: إن ميجان حين تتحمس في المدرجات تخسر سيرينا، وبدا الحزن وخيبة الأمل على ملامح الدوقة عند خسارة صديقتها المباراة


وكان مدرب سيرينا ويليامز قد أعرب في وقت سابق عن قلقه من حضور ميجان البطولة النهائية، لكونها تشكل مصدر إلهاء يفقد اللاعبة تركيزها على اللعب.

ورغم هزيمتها، قالت سيرينا بعد خسارتها: "كانت بيانكا مذهلة في المباراة، فإذا كان يمكن لأحد الفوز بنهائي بطولة أمريكا المفتوحة للتنس باستثناء شقيقتي فينوس، فأنا سعيدة لتكون بيانكا هذا الشخص".


ولم تكن ميجان الضيفة الشهيرة الوحيدة فشهدت المدرجات أيضا حضور جيجي حديد وأنا وينتور وكارا ديلفين وأشلي بينسون.

ومن الملاحظ، أن ميجان لم تستقل طائرة خاصة كالعادة، وفضلت هذه المرة ركوب طائرة عادية بعد الهجوم الحاد عليها بسبب سفرها مع الأمير هاري على متن طائرات خاصة تستهلك وقودا وتضر البيئة.










الكلمات الدلالية ميجان ماركل سيرينا ويليامز

اضف تعليق