شاهد| رسائل السيسي في مؤتمر الشباب .. ردود حاسمة تدحض الشائعات والأكاذيب


١٤ سبتمبر ٢٠١٩ - ١١:٢٨ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية – محمد عبدالله

تطرق الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي إلى عدد من الملفات أبرزها مخططات إضعاف الدولة المصرية وخطر الإرهاب على الدولة والمنطقة برمتها، مشيراً إلى حجم الدمار والخراب الذي لحق بدول مثل سوريا والعراق. جاء ذلك خلال تصريحات للسيسي في انطلاق فعاليات المؤتمر الوطني للشباب في نسخته الثامنة والمنعقد بمركز المنارة للمؤتمرات بالقاهرة الجديدة.

في هذا التقرير نرصد أبرز مداخلات الرئيس السيسي في مؤتمر الشباب والملفات التي تطرق إليها:

الجيش مركز الثقل الحقيقي


أكد السيسي أن الجيش المصري هو مركز الثقل الحقيقي ليس فقط في مصر وإنما في المنطقة بأكملها، مؤكدا أن مصر لن تسقط أبدًا في وجود جيشها، رغم كل المحاولات لتدميرها.

مضيفا " الجيش المصري هو حائط الصد الأول والأخير للدولة المصرية. الإرهاب يستخدم لتدمير دول المنطقة وهدفه مصر".

الإرهاب فكرة شيطانية


وشدد السيسي على أن فكرة الإرهاب لم تكن تنتشر وتنجح بهذا الشكل إلا في وجود دول تتبناها وترعاها من أجل تنفيذ مصالحها السياسية.

مضيفا "التقدم التكنولوجي صعّب من مهمة الوصول للمسئول عن نشر الأفكار الإرهابية على شبكات الإنترنت والواقع الافتراضي".

وحذر السيسي من أنه ليس أمام المصريين سوى خيارين: إما الاستسلام للإرهاب أو المواجهة والقضاء عليه.

بناء دولة جديدة


دحضا للشائعات التي تم الترويج لها مؤخرا عبر منصات التواصل الاجتماعي، قال السيسي: إن مصر تبني في العاصمة الإدارية الجديدة دولة جديدة تليق بمكانتها.

مضيفا "أنا ببني في العاصمة دول، الدنيا كلها هتتفرج عليها، هي مصر شوية؟ أمال إيه".

وقال السيسي: إن هناك محاولات لهز الثقة بينه وبين الشعب المصري التي تشكلت على مدى 7 سنوات، مشددا على أن ما يجري تداوله "كذب وافتراء".

2011 وبناء السدود على نهر النيل


وأضاف السيسي خلال مشاركته في جلسة تأثير نشر الأكاذيب على الدولة في ضوء حروب الجيل الرابع على الفرد والمجتمع، ضمن فعاليات المؤتمر، أنه في عام 2011 لم يكن هناك استعداد للتطور الكبير الذي حدث ومع زيادة تأثير المنصات تحرك شباب نقي كان يريد مصلحة بلده.

وتابع الرئيس عبد الفتاح السيسي أن بناء السدود على نهر النيل في عام 2011 من ضمن إخطاء عام 2011 ويدفع ثمنه المصريون، واصفا ذلك الأمر بالخطير للغاية، متابعا أن الأخطر منه هو تكرار تلك الأحداث.

الشائعات.. الإعلام في مرمى الاتهامات


انتقد السيسي وسائل الإعلام، في تعاطيها مع الشائعات التي يتم ترويجها عبر شبكات التواصل الاجتماعي، بقوله "كله بيداري".

مدفن العائلة.. كذب وافتراء


ردا على اتهامه بإنشاء مدفن باهظ الثمن لعائلته رد السيسي: "أنت النهارده جاي تضرب الصدق، اللي بقوله من غير أسماء فالطرح اللي بيطرح أو الموضوعات اللي بتطرح ممكن تكون حقيقة.. صحيح لما يتقال: إن حالة الوفاة في أحداث القناة وبعدين اتأجلت 3 أيام لغاية لما نفتتح القناة، بقى الراجل ده يعمل في أهل بيته كده نصدقه تاني؟".

وتابع: "الراجل ده عمل المدفن طب آه صحيح، طب على حساب مين؟.. الكلام ده بقوله الأجهزة قالتلي أبوس إيديك متقولوش.. ولكن علشان أريح كل مصري ومصرية موجودة في بيتهم، لا والله والله هذا كذب وافتراء.. كذب وافتراء".


اضف تعليق