بتأشيرة سياحية تاريخية.. العالم يستكشف آفاق السعودية


٢٩ سبتمبر ٢٠١٩ - ٠١:٣٥ م بتوقيت جرينيتش

حسام عيد - محلل اقتصادي

ضمن خططها لتحقيق رؤيتها 2030 تتضافر جهود السعودية للإسراع في الانتقال من الأهداف المنشودة إلى واقع ملموس، فالعمل على التحول لواجهة سياحية عالمية واقتصاد متنوع بعيد عن النفط، تزامن مع إطلاق مشروعات سياحية كبيرة في المملكة وإقرار تنظيمات محفزة للاستثمار في القطاع السياحي، بما في ذلك إقرار مجلس الوزراء للاستراتيجية العامة لتنمية السياحة الوطنية.

خطوة أساسية تبعها مؤخرًا إعلان المملكة عن خطة جديدة لإصدار تأشيرات سياحية إلكترونية، وذلك بالتزامن مع يوم السياحة العالمي، تشمل 49 دولة في المرحلة الأولى وتتيح الدخول المتعدد والبقاء لفترات تصل لـ 3 أشهر.

وسيكون البدء بمنحِ التأشيرةِ السياحيةِ لجميع الراغبين في زيارةِ مناطق المملكة من جميع دول العالم، يدوياً عبر مكاتب الممثلياتِ في الخارج، وإلكترونيا بلا اشتراطات، لـ49 جنسية، من أوروبا وآسيا وأمريكا.

تأشيرات سياحية للمرة الأولى بتاريخ السعودية

تستعد السعودية لبدء إصدار تأشيرات سياحية للمرة الأولى في تاريخها، لتفتح بذلك التأشيرة الجديدة لمواطني 49 دولة آفاق استكشاف المملكة.

وتشمل الدول المصرح لمواطنيها بالدخول: 38 دولة من أوروبا، وهي النمسا وبلجيكا وجمهورية التشيك والدنمارك وإستونيا وفنلندا وفرنسا وألمانيا واليونان والمجر وأيسلندا وإيطاليا ولاتفيا وليختنشتاين وليتوانيا ولوكسمبورغ ومالطا وهولندا والنرويج وبولندا والبرتغال وسلوفاكيا وسلوفينيا وإسبانيا والسويد وسويسرا وإيرلندا وموناكو وأندورا وروسيا ومونتيرو وسان مارينو وأوكرانيا وإنجلترا وبلغاريا ورومانيا وكرواتيا وقبرص، و7 دول من آسيا، وهي سلطنة بروناى واليابان وسنغافورة وماليزيا وكوريا الجنوبية وكازاخستان والصين، ومن أميركا الشمالية دولتان، هما الولايات المتحدة وكندا، ومن أستراليا مملكة أستراليا ونيوزيلندا.

وستكون رسوم التأشيرة 300 ريال، فيما تصل قيمة رسوم التأمين الوطني 140 ريالاً لتصل القيمة الإجمالية 440 ريالاً يدفعها كل سائح، بالإضافة إلى رسوم القيمة المضافة والمعاملة، وستكون مدة صلاحية التأشيرة 360 يوماً من الصدور، وتكون مدة الإقامة في المملكة 90 يوماً لكل زيارة، ولا تزيد على 180 يوماً خلال السنة الواحدة.

يمكن للسائح التسجيل عبر المنصة الإلكترونية "أونلاين" أو استخدام ماكينات مجهزة لاستخراج التأشيرة في دقائق. أما الطريقة الأخرى فهي عند الوصول للمنافذ والمطارات (مطار الملك خالد ومطار الملك عبدالعزيز ومطار الملك فهد ومطار الأمير محمد بن عبدالعزيز ومنفذ جسر الملك فهد ومنفذ البطحاء البري) أو الحصول على التأشيرات من ممثلي السفارات والقنصليات السعودية بالخارج للدول المصرح لها.

ومن أهم سمات التأشيرةِ السياحيةِ السعودية، إمكانيةُ الاستفادة منها في أداء فريضةِ العمرة ودون الحاجة لمرافق بالنسبةِ للنساء، في غير موسمِ الحج، وعدم الحاجة لكفيلٍ كما هو معمول به في تأشيراتِ العمل الأخرى.

كما أن التأشيرة السياحية لا تستثني أي سائحٍ لأسباب الدين أو المعتقد، وبإمكانِ السائحِ القيام بزياراتٍ متعددةٍ خلال عام، على أن لا تزيد مدة الزيارةِ عن 90 يومًا.

100 مليون زائر بحلول 2030

ووفقا لاستراتيجية السياحة الوطنية تهدف السعودية لاستقبال 100 مليون زيارة سنويًا بحلول عام 2030 مقابل نحو 41 مليون زيارة في الوقت الراهن، وأن تكون واحدة من بين أكثر من 5 دول لاستقبال السياح على مستوى العالم خلال الفترة ذاتها، وبعائدات تصل إلى 10% مقارنة بـ 3% حاليًا، فيما سيصل عدد الوظائف في القطاع إلى 1.6 مليون وظيفة مقابل 600 ألف وظيف حاليًا.

وتهدف السعودية لاستقطاب السائحين من أكبر المناطق في العالم، فالصين واليابان وأوروبا والولايات المتحدة تستحوذ على 70 إلى 80% منهم بما يعادل 1.4 مليار سائح في 2018، وتأمل المملكة في جذب هذه الأسواق إليها.

استقطاب استثمارات بـ80 مليار دولار

الإعلان عن التأشيرة السياحية السعودية، يعد خبرًا مهمًا لشركات السياحة بالعالم، وفرصة كبيرة للسوق السعودية، فانفتاحها على 49 من الجنسيات يجعل السوق السعودية واحدة من أفضل الوجهات.

كما أنه من المتوقع أن يساهم في رفع الناتج الإجمالي للمملكة من 3 إلى 4%، وذلك لأن سوق السياحة العالمي ينمو بمعدلات تفوق 5% سنوياً.

ووفقا للهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني يحتاج القطاع لاستثمارات تصل لـ80 مليار دولار تشمل قطاعات عدة مثل التجزئة والترفيه والضيافة والسكن بحلول 2030 نصفها في مشاريع عملاقة تدعمها الحكومة والنصف الآخر من مستثمري القطاع الخاص.

جزء من هذه الاستثمارات تبلور مع توقيع هيئة السياحة والاستثمار اتفاقيات ومذكرات تفاهم مع شركات استثمارية محلية وعالمية في مجالات العقار والأغذيةِ والمرافقِ والخدماتِ بنحو 27 مليار دولار.
 


التعليقات

  1. مراقب1 ٣٠ سبتمبر ٢٠١٩ - ٠٤:١٤ ص

    مافى سياحه الا السياحه الداخليه فلن ياتى السياح باموالهم الطائله لكى يكونو سائحين بل مستثمرين فقط وهذا ان اتو

اضف تعليق