هكذا احتفل المصريون في الخارج بذكرى أكتوبر وقيادتهم السياسية


٠٦ أكتوبر ٢٠١٩ - ٠٦:٥٠ م بتوقيت جرينيتش

رؤيـة - سحر رمزي

أمستردام - تحت العديد من المسميات، نظم أبناء الوطن في الخارج فعاليات مختلفة، اليوم الأحد، بمناسبة الذكرى السادسة والأربعين لنصر أكتوبر المجيد، وكانت الاحتفالات التي نظمت تحت شعارات مختلفة مثل: "في حب العلم، وتحية العلم, وطنك شرفك، ونحب مصر بدعم السياحة" وغيرها من الفعاليات، هدفها كان واضحا، وهو إظهار تمسك الشعب المصري برئيسه ودعمه له للعالم كله ولذلك تضمنت الهتافات عبارات الثقة بالرئيس عبدالفتاح السيسي وجيش مصر العظيم وجهاز الشرطة، ورفضت أي تدخل في الشأن المصري من أي جهة أجنبية، وتأكيد أن الرئيس منح مصر الأمن والأمان وأنها واستردت في عهده مكانتها أمام العالم كله، ويكفي أنه في عهده استطاعت مصر مواجهة الإرهاب وأهله بكل قوة، وأيضا تمكنت من التصدي لكل الدول الداعمة له.

هولندا

في تجمع رائع وقف أبناء الجالية المصرية في هولندا أمام القصر الملكي بأمستردام، وقام الجميع بغناء: تسلم الأيادي يا جيش بلادي، وهتفوا: تحيا مصر وجيش مصر وشرطة مصر، ونجدد الثقة برئيس مصر لاستكمال مسيرة البناء والتنمية.

وأكدت الاحتفالية أن أبناء الشعب المصري في الخارج والداخل يقفون خلف بلادهم ورئيسهم وجيش بلادهم في الحرب ضد كل من يستهدف البلاد سواء كانت دولا أو منظمات إرهابية مدعومة من الخارج او حتى أشخاص يتقاضون أموال مقابل ذلك بهدف هدم الدولة المصرية.. وأكدت الجالية المصرية في هولندا أن مصر أقوى من الجميع بشعبها الواثق في قيادته الحكيمة الوطنية ويجدد الثقة لكافة أجهزته الأمنية.

الجدير بالذكر أن الجالية المصرية بهولندا نظمت احتفالية بمناسبة الذكرى السادسة والأربعين لنصر أكتوبر المجيد، وتأكيدا على دعم الدولة المصرية والرئيس السيسي وتوجيه التحية إلى الجيش المصري العظيم وأيضا لرجال الشرطة، كما أن عددا كبيرا من الهولنديين والعرب من مختلف الجنسيات، استفسروا عن الأوضاع ومجريات الأمور في مصر، وقد أكد أبناء الجالية أن مصر تنعم بالاستقرار والأمن والأمان، وتشهد تطورا غير مسبوق في كافة المجالات.

المصريون في روما

خرج أبناء الجالية المصرية رافعين الأعلام المصرية في شوارع روما وصور الرئيس، يعلنون مساندة القيادة السياسية بقيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي ومساندة للشعب والجيش والشرطة وحسب منال سري فإن الجالية خرجت لرد الجميل للرئيس الذي ساند المصريين في ثورتهم على الظلم الذي عانوا منه في ظل حكم جماعة الإخوان الإرهابية، كما أكد عادل شلبي أن فاعليتهم تأتي التحامًا مع إخوانهم في مصر ضد قوى الظلام والإرهاب والتطرف، ودعما للاستقرار واستكمال مسيرة البناء.

نيويورك

كما شهدت نيويورك الأمريكية احتفالية حاشدة للجالية المصرية بأمريكا احتفالا بنصر أكتوبر وتأييدا للرئيس السيسي بمشاركة حركة صوت مصر.

وصرح المستشار الإعلامي د. معتز صلاح الدين مؤسس ورئيس حركة صوت مصر في الخارج أن الصحفية إيمان وهمان والمهندس ناصر عبدالعزيز صابر منسق الحركة في أمريكا وعدد من أعضاء الحركة شاركوا في احتفالية حاشدة، وتأتي هذه الاحتفالية بمناسبة الذكرى السادسة والأربعين لنصر أكتوبر المجيد وتأكيدا لدعم الدولة المصرية والرئيس السيسي وتوجيه التحية إلى الجيش المصري العظيم ونظمت بميدان تايم سكوير بنيويورك، حيث شهدت الوقفة رفع علم مصر وصور الرئيس السيسي وهم يرتدون تيشيرتات عليها أعلام مصر، وشدد صلاح الدين أن هذه الاحتفالية في نيويورك تأتي أيضا للتأكيد على وقوف المصريين بالخارج خلف البلاد بقيادة السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية ضد الأكاذيب والمؤامرات ووقوفا مع التنمية والبناء وضد الاٍرهاب.. وتأبينه لأرواح شهداء الوطن.

فرنسا

ودعما للوطن نظمت الجالية المصرية بفرنسا، احتفالية خاصة في أجواء سادتها البهجة والفرح، حيث تبنى الاتحاد العام للجالية المصرية بفرنسا ممثلا في أعضائه إيصال الصورة الحقيقية عن مصر، وذلك خلال مشاركته في المهرجان الدولي الذي أقيم في مدينة سان دوني أحد الضواحي الباريسية وعلى أنغام الموسيقى المصرية واغاني المطرب الراحل عبدالحليم حافظ والمطربة الراحلة داليدا، وتم استقبال الزوار من مختلف الجنسيات في الجناح المصري والترحيب بهم وحثهم على زيارة المدن السياحية في مصر وتوزيع منشورات الدعاية.

وحسب اللجنة المنظمة حدث تجاوب من قبل الفرنسيين والعديد من الجنسيات المختلفة ولم يكتفى الأمر إلى هذا الحد لأن البعض من زوار الجناح المصري استفسروا عن الأوضاع ومجريات الأمور في مصر، وهنا كان أعضاء الاتحاد مباشرة ردودهم قوية بأنهم كجاليات مصرية بالخارج، يؤكدون على أن مصر تنعم بالأمن والأمان والاستقرار. خير دليل على ذلك التقدم والتطور الذي حدث في خلال السنوات الخمس الماضية من مشروعات عملاقة واستثمارات هائلة.

كما أوضح أعضاء الاتحاد لضيوف الجناح المصري أن الرئيس عبدالفتاح السيسي منقذ الوطن وأكدوا على ثقتهم ودعمهم لكافة مؤسسات الدولة وتم هذا الشرح وهذه الردود باللغة الفرنسية، وتواصل أبناء الجاليات المختلفة وفي مقدمتهم الأشقاء أبناء قارة أفريقيا والذين عبروا عن سعادتهم برئاسة مصر للاتحاد الأفريقي وما تفعله مصر تجاه القارة من خلق تنمية مستدامة. وكان الملفت للانتباه رؤية أطفال اتحاد الجالية وهم يحملون علم مصر ويهتفون بعظمة مصر ويطلقون كلمتي: ندعوكم لزيارة مصر.. زوروا مصر، وذلك باللغة الفرنسية.

وقد حرص مسيو باتريك بروزك رئيس مجلس مدن الولاية -وهو بمثابة المحافظ- على زيارة الجناح المصري، وأيضا مسيو لوران روسييه -عمدة مدينة سان دوني- والتقاط الصور التذكارية مع قيادات اتحاد الجالية المصرية بفرنسا وأكدا دعمهم الكامل لمصر لما تحظى بها العلاقات الفرنسية المصرية والتعاون المشترك.

وأبدى العديد من الزوار عن رغبتهم أن يقوموا بزيارات للمدن المصرية المختلفة.

يذكر أن عددا من أبناء الجالية المصرية شعروا بالفخر والاعتزاز لوجود جناح باسم مصر في هذا المهرجان الدولي. وكان في مقدمة الحضور من قيادات الاتحاد العام للجالية المصرية جبريل محفوظ مقرر الاتحاد ورئيس جمعية التضامن، وعبدالحميد نقريش الأمين العام للاتحاد وممثل الجالية بالاتحاد العالمي للمواطن المصري بالخارج، ومحمود خلف عضو الاتحاد وأمين عام جمعية التضامن، ومحمد حجازي عضو الاتحاد، واحمد العزازي عضو الاتحاد، ونسيم كامل عضو مجلس الاتحاد ورئيس جمعية الشباب القبطي، كما شارك بالحضور من جمعية شباب مصر سامح أبوزيد رئيس الجمعية، والإعلامي محمد زيان، ولفيف من أبناء الجالية وكانت الآنسة ناريمان عبدالحميد ممثلة عن شباب الاتحاد حضور ومشاركة متميزة كونها قامت بدور بارز في لتواصل مع زوار الجناح والرد على كافة الاستفسارات وسيواصل الاتحاد دومًا أدواره في دعم الوطن، ومما هو جدير بالذكر أنه كان هناك دعم لوجستي من المكتب السياحي لسفارة مصر في باريس تحت إشراف رئيس البعثة الدبلوماسية السفير المتميز إيهاب بدوي سفير مصر في باريس والمندوب الدائم باليونسكو.





اضف تعليق