بعد إيقاف القائد واستقالة رئيس الشركة.. القصة الكاملة لقيادة محمد رمضان طائرة بمصر


١٨ أكتوبر ٢٠١٩ - ١١:٠٧ ص بتوقيت جرينيتش

كتبت – سهام عيد

ضجة كبيرة شهدتها مصر مؤخرًا، أثارت كثيرًا من الجدل بعد أن انتشر فيديو للفنان محمد رمضان يقود إحدى الطائرات من داخل قمرة القيادة بجانب قائد الطائرة أثناء إحدى الرحلات، قبل أن تتخذ سلطات الطيران المدني قرارات صارمة بشأن هذا الأمر.


نستعرض فيما يلي تفاصيل الأزمة:

نشر الفنان محمد رمضان الذي طالما ارتبط اسمه بالجدل في مصر، فيديو جديدًا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وهو يقود للمرة الأولى طائرة أثناء رحلته، الأحد الماضي، لمدينة الرياض بالمملكة العربية السعودية.



وقال محمد رمضان في الفيديو: "إحنا في تجربة الأولى من نوعها، هقوم أسوق الطيارة، أول مرة أسوق الطيارة، ثقة في الله نجاح".

الفيديو أثار حفيظة رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وغضب الشارع المصري، مستنكرين الأمر وأنه استهتار بأرواح البشر، حتى تصاعد الأمر ووصل إلى مسؤولي شركات الطيران لفحص صحته.


مصر للطيران تنفي علاقتها بالطائرة

من جانبها، نفت شركة مصر للطيران علاقتها بالفيديو المتداول على "السوشيال ميديا"، الخاص بـ"رمضان"، وهو يقود إحدى الطائرات .

وقالت الشركة الوطنية القابضة مصر للطيران، إن هذا الموقف لم يجرِ مطلقا على أي من رحلات الشركة، سواء الدولية أو الداخلية.

وأشارت المصادر، إلى أن ذلك يتعارض مع إجراءات السلامة الجوية، وهو ما تحرص عليه الشركة الوطنية في جميع رحلاتها.


قرارات صارمة من وزارة الطيران

بدوره، أصدر وزير الطيران المدني المصري تعليماته إلى سلطة الطيران المدني من منطلق مسؤوليتها عن السلامة الجوية بجمهورية مصر العربية بإجراء التحقيقات اللازمة للوقوف على ملابسات تلك الواقعة، وبناء على نتائج التحقيقات وبعد التأكد من ثبوت ارتكاب مخالفات لقوانين الطيران المدني المصري إتخذت الوزارة إجراءات رادعة حيال ما حدث من أفعال مستهترة وغير مسؤولة.



إلى ذلك قرر الوزير إلغاء رخصة الطيار قائد الرحلة وسحبها مدى الحياة وعدم توليه مستقبلا أيه أعمال تخص الطيران المدني سواء إدارية أو فنية، وسحب رخصة الطيار المساعد لمدة عام.


محمد رمضان يهاجم "الجزيرة"

في غضون ذلك، هاجم محمد رمضان قناة الجزيرة القطرية، أمس الأول، بسبب تناولها الفيديو الذي نشره عبر وسائل التواصل الاجتماعي وادعى فيه أنه يقود طائرة.

ونشر رمضان فيديو لـ"الجزيرة"، عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" تظهر فيه المذيعة وهي تقول فيه إن المغني المصري محمد رمضان ظهر وهو يقود طائرة ركاب مدنية، وأشارت إلى إحالة الطيار للتحقيق مضيفًا: "‏تاني يا جزيرة ؟! فين ضمير المهنة يا مُحترمين، ‫ كفاية تضليل بقى".



وعرض رمضان الفيديو وعلق عليه: "تاني يا قناة الجزيرة دي مش طيارة ركاب دي طيارة خاصة وأنتم عارفين".

وتابع: "واللي قال إني أنا اللي طاير بيها صاحبي وبيهزر، وثالثا كابتن الطيارة أكيد كان قافل لوحة التحكم بالكامل" مختتمًا الفيديو: "ووصلنا بالسلامة قبل معادنا" ومشهد من مسلسل "نسر الصعيد" يظهر فيه وهو يضرب الخفير الخاص بـ"هتلر بيه".
 


استقالة رئيس الشركة

قال رشدي زكريا، مدير شركة سمارت للطيران، إنه تقدم باستقالته من رئاسة الشركة لأسباب شخصية فقط وليس بسبب واقعة الفنان محمد رمضان، موضحًا أن "رمضان" ليس له علاقة بالاستقالة نهائيًا.

وأشاد زكريا، بقرار وزير الطيران الخاص بإيقاف الطيار المتسبب في واقعة قيادة محمد رمضان، لطائرة، موضحًا أنه أخطأ ونال جزاءه العادل، وفقا لموقع "مصراوي".

وأضاف: "دي غلطة وتصرف شخصي لقائد الطيارة ويُسأل عليها وأنا ما كنتش عليها عشان أُسأل عن الواقعة دي، واللي غلط خد جزاؤه العادل، وليس ظلمًا لأنه ارتكب مخالفة دولية جسيمة بحق الطيران، وتم إيقافه وسحب رخصة القيادة منه، لا تقع المسؤولية على كبير الطياريين أو مدير العمليات لأنهم مش معاه في الطيارة وهو تصرف شخصي غير مبرر على الإطلاق".

وتابع: "الواقعة خطأ كبير وجزاؤها أكبر، وعواقبها ضخمة وفقًا لقانون الطيران الدولي"، مستطردًا: "لو كان الكابتن الطيار على علم بقانون الطيران وارتكب هذا الخطأ فهي مصيبة وإذا كان لم يعرف القانون فهي مصيبة أكبر، لأنه مينفعش رجل كابتن طيار مسئول ميعرفش حدود مسئوليته إيه والقانون اللي بيشلغوا إيه".

وعن تأثر حركة الطيران بواقعة "رمضان"، قال مدير شركة سمارت للطيران، إنها لم تُؤثر على الحركة في الشركة قائلاً: "ومعتقدش إنها هتأثر على الحركة إطلاقًا".



وكان وزير الطيران المدني، التقى، أمس، بالطيار رشدي زكريا رئيس مجلس إدارة شركة سمارت للطيران الذي تقدم باستقالته، وقد تم قبول الاستقاله، وتمنى وزير الطيران للطيار رشدي زكريا التوفيق في حياته المستقبلية.


التعليقات

  1. مسكبن ٢٢ أكتوبر ٢٠١٩ - ٠٨:٥٧ ص

    اوهههههههههههههههههههههههههههههه هو العمر مش بعزئه ياسى رمضان احلى ماقاله المصريينالعب يالا بالسيما وروقنا

اضف تعليق