بدء العد التنازلي لانطلاق "إكسبو 2020 دبي".. العالم في قلب الإمارات


٢٠ أكتوبر ٢٠١٩ - ٠٦:٥٦ م بتوقيت جرينيتش

رؤية – محمود طلعت

حققت دولة الإمارات إنجازًا تاريخيًا غير مسبوق عندما فازت باستضافة "إكسبو 2020 دبي"، الحدث العالمي الأول في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا.

وخلال الفترة من 20 أكتوبر 2020 إلى 10 أبريل 2021 سيجمع إكسبو 2020 العالم، على مدار ستة أشهر كاملة، بمشاركة أكثر من 200 جهة عالمية وفي حضور ملايين الأشخاص، في أجواء من الاحتفال والتعاون والتفاؤل بمستقبل أكثر إشراقا.

"سنة لننطلق" إلى إكسبو 2020

ومع بدء العد التنازلي لهذا الحدث الضخم، احتفلت دولة الإمارات مساء الأحد بفعاليات مبهرة في الإمارات السبع جسدت بعضا من ملامح ما سيشهده الحدث الأروع في العالم.

وأقيمت الاحتفالات في أجواء مناسبة لجميع أفراد العائلة، وشارك في إحيائها عدد كبير من الموسيقيين والرسامين والشعراء والشخصيات البارزة في المحافل الثقافية المزدهرة في دولة الإمارات العربية المتحدة.

وتألقت النجمة العالمية مارايا كاري ونجم العرب حسين الجسمي، سفير إكسبو 2020 دبي، في الاحتفالات التي أقيمت في حديقة البرج بوسط مدينة دبي على مدى ساعة قدما خلالها أروع ما لديهما للجماهير.

فـــعاليـــات متـميزة واحتــفالات

وشهدت الاحتفالات استعراضات فنية شارك فيها 100 فنان من 26 جنسية مختلفة، سلطت الضوء على المواهب الكثيرة التي تزخر بها دولة الإمارات وما تتميز به من حداثة وتنوع ثقافي ثري، فضلا عن جاذبية إكسبو 2020 دبي كحدث دولي يستقطب اهتمام الجميع من كل أنحاء العالم.

واتجهت الأنظار إلى برج خليفة لمشاهدة عرض الضوء والألعاب النارية. كما أقيمت فعاليات متميزة واحتفالات في متحف اللوفر أبوظبي، وواجهة المجاز المائية في الشارقة، ومتحف عجمان، وكورنيش أم القيوين، وكورنيش القواسم في رأس الخيمة، وقلعة الفجيرة.

وبينت احتفالات الإمارات السبع مدى فخر الناس وحماسهم المتزايد لهذا الحدث، في الوقت الذي يجري فيه العمل على قدم وساق للتحضير لاستضافة أول إكسبو دولي يقام في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا.

عرض أفضــــــل مـا في العـالم

إن سمعة دولة الإمارات الطيبة قد سبقتها للعالم، فالجميع متشوق لكي يزور هذه الدولة التي استطاعت وبقدرة كبيرة الجمع بين الأصالة والمعاصرة في سيمفونية جميلة تعزفها كل الأعراق التي تعيش على أرض الإمارات، ففي دولة الإمارات سوف يكتسب معرض إكسبو سمة تسويقية أخرى.

ويشمل الحدث الدولي عرض أفضل ما في العالم من إبداعات وابتكارات وتقنية وثقافة وفنون وعمارة وغير ذلك الكثير، بالإضافة إلى التعرف على استكشاف الوسائل التي يمكن للإنسانية أن تشكل بها ملامح مستقبل أفضل من خلال شعار "تواصل العقول وصنع المستقبل".

عائد اقتــصادي بالمليــــــــارات

الاستثمار في إنشاءات موقع إكسبو، واستضافة الحدث الدولي وفعالياته، والخدمات والبضائع المقدمة لملايين الزوار، وعمل المؤسسات التي ستشغل الموقع في مرحلة الإرث، سيكون لها جميعا أثر اقتصادي يعود بالنفع على المؤسسات الصغيرة والكبيرة على امتداد عدد من القطاعات الاقتصادية لسنوات مقبلة.

ومن المنتظر أن يسهم استثمار الإمارات في إكسبو 2020 دبي بعائد اقتصادي يصل إلى 122.6 مليار درهم على المدى البعيد، ويدعم فرص عمل يصل مجموعها إلى 905.200 سنة عمل وفق دراسة مستقلة نشرتها شركة إرنست آند يونج.

وخلال الأشهر الستة لانعقاد فعاليات إكسبو 2020 دبي، يُتوقع أن يسهم بما يصل إلى 1.5% من إجمالي الناتج المحلي لدولة الإمارات العربية المتحدة.

أهميــــــة إكسبو 2020 في دبي

إن نجاح إكسبو 2020 هو مؤشر قوي على نجاح دولة الإمارات في استضافة الأحداث والفعاليات الكبرى، ولهذا يجب أن يحرص الجميع على أن يكون الحدث ناجحاً بامتياز.

أهمية هذا الحدث تكمن في أنها المرة الأولى الذي يعقد في المنطقة العربية وفي منطقة الخليج بالتحديد، كما أنها المرة الأولى التي تقوم فيها دولة خليجية منفردة بتنظيم حدث بهذه الأهمية وهذا الحجم.

وفي الوقت الذي تم الإعلان فيه عن فوز دبي بتنظيم هذا الحدث في 27 نوفمبر 2014 حتى انطلقت حركة تخطيط وتشييد وبناء مذهلة.

وتمتلك دبي بنية تحتية متطورة وشبكة مواصلات واتصالات ربطت كل مناطق دبي بطريقة عصرية ومريحة. وسيكون إكسبو الإمارات 2020 عالقاً بالذاكرة لسنوات طويلة مقبلة، والسبب يكمن في أن اللجنة المنظمة مصممة على جعله ذكرى عالقة في الأذهان.

مشــــروعات إكسبو التنمويـــــة

كشف إكسبو دبي ٢٠٢٠ عن المشروعات التنموية التي سيتم استعراضها خلال الفعاليات، والبالغ عددها ٢٥ مشروعاً من ٢٤ دولة حول العالم.. المشروعات التنموية طرحها أفراد ومجتمعات وأكاديميون وشركات ومنظمات دولية وحكومات.

وتتطابق تلك المشروعات مع أهداف التنمية المستدامة الـ١٧ المعترف بها دولياً؛ التي من بينها القضاء على الفقر، وتحسين جودة التعليم، والتنمية الاقتصادية، وتعزيز مصادر الطاقة النظيفة، والتصدي لظاهرة التغير المناخي.

جاء ذلك على هامش قمة الأمم المتحدة لأهداف التنمية المستدامة في نيويورك، وتناغماً مع رؤية إكسبو دبي في فتح آفاق مستقبلية للتنمية المستدامة، المنبثقة عن شعاره "تواصل العقول وصنع المستقبل".

وتتمثل نوعية المشروعات في بناء معسكرات مستدامة للاجئين، ومبادرات للحد من ظاهرة التغير المناخي، مثل مشروع استبدال النفايات البلاستيكية بمكافآت مالية، وغيرها من المشروعات التي تصب في الخطة العالمية، للعمل من أجل السلام والرخاء لسكان كوكب الأرض.


الكلمات الدلالية الإمارات إكسبو 2020 دبي

التعليقات

  1. مراقب1 ٢١ أكتوبر ٢٠١٩ - ٠٣:٢٨ ص

    باعلان الامارات خبر بناء مسجد لاتباع الدينات السماويه الثلاث اعتقد ان اكسبو راح فى الباى باى وعل كل حال لاارغب بافساد فرحة الاهل بالامارات فلهم منى كل الحب وارق التحايا

اضف تعليق