بعد 4 أيام من استشهاده.. جندي سعودي يفاجئ زملاءه بعودته حيًا


٣١ أكتوبر ٢٠١٩ - ٠٦:٠٨ ص بتوقيت جرينيتش

رؤية - ياسمين قطب 

بعد مرور 4 أيام على اختفائه، وشياع نبأ استشهاد الجندي السعودي الملازم أول سعيد القرني، فاجأ زملاءه مساء أمس في الكتيبة برجوعه حيًا بعد إصابته إصابة بالغة حالت دونه والرجوع سريعا.



وأصيب الملازم أول سعيد القرني في إحدى المعارك التي تشهدها جبهة منطقة الملاحيط التابعة لمديرية الظاهر في محافظة صعدة اليمنية، وافتقده زملاؤه لأربعة أيام دون معرفة مصيره.

وروى سليمان الدوسري، وهو إعلامي متخصص بالشؤون الحربية، تفاصيل ما واجهه الضابط الشاب، وكيف قام "بربط مكان النزيف وإيقافه، رافضًا تسليم نفسه للعدو، ولم يكن معه إلا القليل من الماء والأكل، وبجانبه سلاحه حتى التقى بالقوات السعودية وتم إخلاؤه ببطولة".

ونشر الدوسري مقطع فيديو للضابط القرني بين رفاقه خلال عملية نقله من ساحة المعركة لإسعافه من الإصابة التي تعرَّض لها، واصفًا ما جرى مع الملازم أول القرني بـ "المعجزة من الله".







ونشر الدوسري لقطات فيديو للحظات وصول سعيد القرني عند زملائه ونقله داخل سيارة مجهزة إلى أقرب وحدة طبية وعلق قائلا: 

فيديو:
البطل الملازم أول سعيد القرني بعد التقائه
وإخلائه بأعجوبة وبطولة من قبل أبطالنا
القوات السعودية في جبهة الملاحيط لا
تنسوه من دعواتكم بالشفاء العاجل أقسم 
بالله اللي صار معجزة من الله وعمل بطولي
كبير له ولقواتنا السعوديه 4 أيّام صمد بكل
ثبات رافضاً الاستسلام لله درك




وتم نقل الملازم أول سعيد القرني إلى مستشفى جيزان






ونشرت شقيقته تغريدة عبر حسابها في تويتر: 

"الحد الجنوبي" اللهمّ احفظ لي أخي أينما حلتّ خطاه اللهمّ إني استودعتك سندي وعضيدي وضلعي الثابت فـ عندك يا رب لا تضيع الودائع.



وتغريدة بعدها: 

"الحمدلله الحمدلله الحمدلله الذي طمن قلبي وقلب أهلي على أخوي الحمدلله الحمدلله، الله يفرج هم كل مسلم ويفرح قلب كل مسلم مثل ما فرحنا لك الحمد والشكر ياربي".



ونشرت شقيقته صورة من محادثة عبر "واتس آب" بين الملازم سعيد وابنه:





اضف تعليق