"تاريخ الإمارات".. سلسلة وثائقية تستعرض أسطورة أعرق الاتحادات في العالم


٢٣ نوفمبر ٢٠١٩ - ١٢:٢١ م بتوقيت جرينيتش

حسام السبكي

بدءًا من غدٍ الأحد، الموافق لـ 24 نوفمبر، وحتى 28 نوفمبر، تبدأ سلسلة وثائقية متلفزة، وعبر 5 حلقات، تستعرض تاريخ دولة الإمارات العربية المتحدة، أطلق عليها "تاريخ الإمارات"، والتي تحظى بمتابعة واهتمام أرفع القيادات السياسية والإعلامية داخل دولة الإمارات العربية المتحدة.

تاريخ الإمارات


تُعرف "تاريخ الإمارات"، بوصفها سلسلة وثائقية تلفزيونية غير مسبوقة تسرد 125,000 عام من التاريخ بمشاهد أرشيفية لم تُعرض من قبل وتقنيات بصرية مذهلة، وذلك في بثٍ موحد عبر مختلف القنوات الاماراتية، عند التاسعة مساء الغد.

وتسلط السلسلة الوثائقية الضوء على حقب تاريخية مختلفة، وتسرد تراث الإمارات وتاريخها العريق من خلال 5 حلقات، منذ العصر الحجري القديم وصولاً إلى قيام الاتحاد عام 1971.

تعرف الحلقة الأولى بعنوان "المجتمع" الشاهدين على تاريخ وبدايات مجتمعات الإمارات منذ نحو 125 ألف عام بعد وصول أولى الهجرات البشرية من أفريقيا، ثم تتطرق إلى بداية نظام المجلس كإطار للحوكمة القائمة على الشورى وتركز على أهمية قيمة المساواة التي بقيت صفة مميزة لهذا المجتمع عبر العصور.

وفي الحلقة الثانية بعنوان "الابتكار" تروي السلسلة الوثائقية للمشاهدين كيف استطاع سكان أرض الإمارات العيش في واحد من أقسى الأقاليم المناخية في العالم منذ آلاف السنين، وذلك بفضل قدرتهم الفذة على الابتكار المتواصل في صيد الأسماك والزراعة والحوكمة.

وخلال حلقة "التجارة"، سيتعرف المشاهدون كيف كانت الإمارات على مدى قرون خلت حلقة اتصال للشعوب من كافة أنحاء العالم، بدءا من الطرق التجارية القديمة عبر مليحة والدور، وصولا إلى شبكات الشحن والنقل البحري والجوي الحديثة في دولة الإمارات المعاصرة.

وتستكشف الحلقة الرابعة بعنوان "الإيمان" الطقوس الدينية البائدة مثل ممارسات الدفن في العصر الحجري الحديث قديما، والأدلة على الاهتمام الروحي بالأفعى عند سكان ذلك العصر وبقايا معبد الشمس، بينما تبين الأدلة الأثرية أن الناس الذين عاشوا هنا آمنوا دوما بأهمية المجتمع فوق الفرد. وتركز هذه الحلقة على دور ومكانة أرض الإمارات كمنارة للتعايش السلمي وتقبل الآخر، وتسرد كيفية نشأة الإسلام وغيره من الديانات مثل المسيحية، والتي تتمثل في دير صير بني ياس.

وتسلط الحلقة الأخيرة بعنوان "الوحدة" الضوء على الأحداث التاريخية المتلاحقة والتوجهات نحو الوحدة في دولة الإمارات. وتختتم السلسلة الوثائقية باستكشاف أصول وحكايات قبائل الأمة الباسلة على مدى السنوات المئتين الماضية، وكيف كافحت وتطورت وتوحدت لتشكل دولة الإمارات العربية المتحدة في عام 1971.

فعاليات


تحتفل شركة "إيمج نيشن - أبوظبي" بانطلاق بث سلسلتها الوثائقية الملحمية "تاريخ الإمارات" عبر مجموعة من الفعاليات العامة التي تشمل عرضا ضوئيا على واجهة برج خليفة، وحملة تعليمية توعوية تستهدف آلاف الطلاب، إلى جانب عروض خاصة في المراكز الثقافية المنتشرة في كافة أرجاء الإمارات.

ومن المقرر أيضًا بهذه المناسبة، أن تقوم شركتا "اتصالات" و"دو" بتغيير اسم الشبكة في أعلى شاشات الأجهزة المتحركة إلى كلمة "HSTORY UAE".

وفي أبوظبي، سيقوم عدد من المجالس بعرض الحلقة الأولى من السلسلة الوثائقية. كما ستضم المعالم البارزة في كافة أرجاء الدولة شاشات عرض كبيرة للعامة خلال الأيام القادمة، بما في ذلك مركز عجمان الثقافي ومركز رأس الخيمة الثقافي ومركز الفجيرة الثقافي وقصر الثقافة بالشارقة وسينما عقيل ومتحف الاتحاد وحديقة أم الإمارات وقصر الحصن.

وكان برج خليفة، أحد أبرز المعالم الأيقونية في إمارة دبي، قد أبهر زوار وسط مدينة دبي مساء يوم الجمعة بعرض رائع حول هذه السلسلة الوثائقية الغامرة، بما في ذلك الاكتشافات الأثرية وتقاليد الغوص في أعماق البحار للبحث عن اللآلئ وسلسلة من المشاهد المتحركة التي تحاكي الماضي العريق.

وسيستضيف متحف اللوفر أبوظبي، في يوم 26 نوفمبر، عرضا مقتطفا من هذه السلسلة الوثائقية على هامش أحد الحوارات الثقافية حول "لؤلؤة أبوظبي"، وهي أقدم لؤلؤة في العالم، والي أماطت عنها اللثام دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي خلال الشهر الماضي.

وفي إطار رفع وعي الطلاب حول هذه السلسلة الوثائقية، انطلق متحف تفاعلي متنقل في حافلة مزودة بشاشات عرض مبتكرة وغير ذلك من أدوات التصوير المجسم وتقنيات الواقع الافتراضي، ضمن جولة على مدار الشهرين الماضيين تهدف عرض محتويات من هذا العمل التلفزيوني المبتكر، حيث زارت الحافلة العديد من المدارس العامة والخاصة والجامعات في جميع أنحاء الإمارات السبعة لتعزيز معرفة الطلاب حول تراث الإمارات. وانسجاما مع المنهج التعليمي الخاص بمادة التاريخ، ستواصل الحافلة جولتها لزيارة المزيد من المدارس في كافة أرجاء الدولة، وستتوقف عند مدينة زايد الرياضية أثناء احتفالات اليوم الوطني لدولة الإمارات في الثاني من ديسمبر.

وسيعرض الإصدار العالمي للسلسلة الوثائقية المؤلف من ثلاثة أجزاء بصوت الممثل الإنجليزي الحائز على جائزة الأوسكار جيريمي آيرونز في جميع أنحاء العالم عبر قنوات "ناشونال جيوغرافيك" خلال شهر ديسمبر، كما سيتم عرضها ضمن البرامج الترفيهية المقدمة على متن طائرات كل من طيران الاتحاد وطيران الإمارات.

وستعرض شاشات العرض العامة في مركز عجمان الثقافي "24 و25" نوفمبر بالتعاون مع وزارة الثقافة وتنمية المعرفة وفي قصر الثقافة بالشارقة في 26 نوفمبر بينما متحف اللوفر أبوظبي في 26 نوفمبر "التسجيل إلزامي" ومركز رأس الخيمة الثقافي في 27 نوفمبر بالتعاون مع وزارة الثقافة وتنمية المعرفة فيما مركز الفجيرة الثقافي في 28 نوفمبر بالتعاون مع وزارة الثقافة وتنمية المعرفة أما حديقة أم الإمارات، أبوظبي ففي كل يوم جمعة ابتداء من 29 نوفمبر وسينما عقيل خلال الفترة من 2 حتى 4 ديسمبر المقبل وفي قصر الحصن كل يوم جمعة ابتداء من 28 ديسمبر المقبل.

اهتمام ومتابعة رفيعة المستوى


تزامنًا مع إطلاق السلسلة الوثائقية المميزة "تاريخ الإمارات"، أكد الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أن قصة الإمارات امتدت لآلاف السنين وشكلت مجتمعاً اتخذ من الابتكار عنواناً لمسيرته عبر التاريخ متسلحاً بالإيمان والإصرار على الوحدة، مشيراً إلى أن السلسلة الوثائقية "تاريخ الإمارات" تثري معرفة العالم بأمتنا.

ونشر الشيخ محمد بن زايد، عبر حسابه في موقع "تويتر"، فيديو من السلسلة الوثائقية التي تروي قصة الدولة منذ القدم، حيث تتمتع الإمارات بتاريخ حافل في الاستكشاف والابتكار والتسامح.






من جانبه، أكد عيسى يوسف، مدير الآثار والتراث المادي في هيئة الشارقة للآثار، أن هذه الفعالية تأتي في إطار جهود الهيئة لتسليط الضوء على هذه السلسلة، التي شاركت في تصويرها، وعرض أهم المراحل من تاريخ المنطقة، وشعوبها والكشف عن أهم الروابط بين الماضي والحاضر، وذلك لتوعية مختلف شرائح المجتمع بأهمية تاريخ الدولة، والمحافظة على آثارها وكنوزها التاريخية النفيسة.


أما محمد خليفة المبارك، رئيس مجلس إدارة "إيمج نيشن أبوظبي" ورئيس دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي فقال: "إننا متحمسون لعرض هذه السلسلة الوثائقية الفريدة للجمهور ونحن مقبلون على احتفالات اليوم الوطني، ونفتخر بهذا الإنجاز الرائع الذي قمنا من خلاله بتصوير وسرد تاريخ دولة الإمارات العريق وتسليط الضوء على حاضرها المشرف والمبهر، مع قيامنا بتقديم رحلة استكشاف رائدة لحضارة قديمة لم يرها المشاهدون الذين لا يعرفون منطقتنا جيداً، وسيجذب هذا العمل الغني الذين يجمعهم شغف التعرف إلى حكاية نشأة الإمارات وبداياتها وتاريخها العريق بغض النظر عن أعمارهم أو جنسياتهم أو خلفياتهم الثقافية".


التعليقات

  1. استراتيجى1 ٢٤ نوفمبر ٢٠١٩ - ١٢:٤٧ م

    شكل الاتحاد الاماراتى غلب الاتحاد الاوروبى اعتقد

اضف تعليق